جوارديولا: إخفاق سيتي في الأبطال ليس كارثة

جوارديولا: إخفاق سيتي في الأبطال ليس كارثة

الثلاثاء ٠١ / ١٠ / ٢٠١٩
قال بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي: إن الفشل مجددا في التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم هذا الموسم لن يكون كارثة، ويؤمن بأن جمهور فريقه يقدّر الإنجازات المحلية أكثر من القارية.

ووصل سيتي إلى الدور قبل النهائي في دوري الأبطال مرة واحدة منذ وصول جوارديولا، وخرج من دور الثمانية على يد ليفربول وتوتنهام هوتسبير في آخر موسمين.


وحقق فريق جوارديولا ثلاثية محلية لا سابق لها في الموسم الماضي، بينما غاب عن المجد الأوروبي وأكد المدرب الإسباني أن الفشل في الفوز باللقب القاري مجددا «لن يغير حياته».

وأبلغ مؤتمرا صحفيا: «سأحاول بالتأكيد لكن لن أعيش خلال الأشهر العشرة المقبلة أفكر في حدوث كارثة اذا لم نفز بدوري الأبطال. أريد التتويج باللقب ولكن إن لم يحدث هذا لن أقتل نفسي».

وأضاف: «إذا لم نفز هذا العام سنحاول في العام المقبل. تحتاج إلى بعض الأعوام أحيانا وربما أطول من ذلك».

وأشار إلى أن القاعدة الجماهيرية للنادي لا تعطي قيمة كبيرة للنجاح الأوروبي بسبب التاريخ المتواضع لسيتي في المسابقة.
المزيد من المقالات
x