1.8 مليار ريال سعر الهلال في 2010

أكد أن الأمريكان سبقوا أوروبا في الرياضة بـ 50 عاما.. الأمير عبدالله بن مساعد:

1.8 مليار ريال سعر الهلال في 2010

الثلاثاء ١٢ / ١٠ / ٢٠٢١
استضاف مجلس شباب الأعمال بالغرفة التجارية بالمنطقة الشرقية‬، صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن مساعد آل سعود، رئيس الهيئة العامة للرياضة السابق في لقاء ضمن برنامج «تجربتي»، وأدار اللقاء رئيس المجلس فهد بن عبدالله الفراج.

بالإصرار انطلقت بمشروعي في صناعة الورق


الإدارة الأمريكية الأنجح

وقال الأمير عبدالله بن مساعد: ‏منذ الصغر وأنا أحب الرياضة بجميع الألعاب المختلفة، وليس كرة القدم فقط، وكنت حريصا على حفظ الأرقام القياسية في مختلف الألعاب.

وأبان الأمير عبدالله بن مساعد: طريقة الإدارة في الرياضة الأمريكية من ناحية الأرباح وتوزيع الدخل، جعلتني أهتم بالرياضة، واعتقد الأمريكان سابقون أوروبا بأكثر من 50 سنة في الرياضة.

توقفت عن متابعة الدوري بسبب هذا القرار!!

شاتورو أفضل صفقة في حياتي

وأفصح الأمير عبدالله بن مساعد عن خطته المقبلة، وقال: خطتي الحالية في مجموعة وورلد يونايتد هي الاستمرار من 5 إلى 10 سنوات، وأفكر بإدخال شركاء حاليا لمضاعفة قيمة المجموعة.

وعن صفقة نادي شاتورو قال سموه: اعتز بصفقة شاتورو واعتبرها أفضل صفقة في حياتي، لأن ملاك النادي السابقين باعوا لنا النادي بسعر بسيط وكان أملهم تكرار تجربتنا السابقة مع ناديي شيفيلد يونايتد ونادي بيرشكوت بعد أن استحوذنا عليهم وصعدنا بهم إلى الدوري الممتاز.

تأسيس أكاديمية في كينيا

وزاد الأمير عبدالله بن مساعد: نعمل حاليا على تطوير الأكاديميات التي نمتلكها في الأندية، وسنؤسس أكاديمية في كينيا، وتم الاتفاق مع الحكومة هناك لتصبح من أهم الأكاديميات في العالم، ومشروعنا طويل.

عند شراء نادي شيفيلد_يونايتد‬ كان لدي خبرة طويلة بسبب رئاسة نادي ‫الهلال‬ ومعرفتي بالعديد من تفاصيل الأندية مثل النصر‬ والأهلي‬ والاتحاد‬، وكان هدفي في أول سنة مع شيفيلد هو المتابعة.

وتابع: كل نادٍ في مجموعة يونايتد ورلد‬ له هدف معين، هدفنا في ‫الهلال يونايتد‬ هو تجربة اللاعبين وتطويرهم ومن ثم تصديرهم إلى الأندية وليس الهدف من النادي الصعود.

وأضاف: هدفنا في نادي كيرلا يونايتد الهندي كان من أجل انتشار المجموعة بشكل أكبر، لأن ذلك النادي يعتبر من منطقة غنية جدًا في الهند ويتواجد بها رجال الأعمال هناك.

شراء نادٍ سعودي

وأفصح الأمير عبدالله بن مساعد عن دخل ‫الهلال‬ في وقت رئاسة الأمير عبدالرحمن بن مساعد، وقال: كان 130 مليون ريال، بهذا الدخل بالإمكان بيع النادي بسعر يتراوح من 1300 مليون إلى 1800 مليون بحسب طريقة الحسبة المتبعة عند الأمريكان.وقال سموه: من الصعب جدًا علي شراء نادٍ غير الهلال‬ في ‫السعودية، لأني أنا أعشق الأزرق ويصعب علي تشجيع غيره.

كرة القدم صناعة مستمرة

وعن تأثير كورونا على الاستثمارات الرياضية، أوضح الأمير عبدالله بن مساعد: خسارتنا كانت كبيرة جدا في استثماراتنا الرياضية بسبب جائحة كورونا ولكن تعلمنا درسا مهما بأن كرة القدم من الصناعات التي تستطيع الاستمرار رغم الجائحة.

وكشف سموه: خسرنا 25 مليون باوند في شركة يونايتد وورلد بسبب جائحة كورونا، ولكن استفدنا أن كرة القدم من الصناعات التي استمرت في العمل على الرغم من إغلاق العديد من الصناعات، عكس كرة القدم التي أثبتت أن الجميع يحتاج إليها ولم تغلق.

وكشف سموه: في هذه السنة، دَخلنا في شركة يونايتد وورلد بجميع الأندية كان 100 مليون باوند، وهذا ليس الربح، وتضررنا كثيرًا بعد هبوط نادي‫ شيفيلد يونايتد‬ من ‫ البريميرليج‬.

مقومات خصخصة الأندية

وعن أبرز المقومات لـ «خصخصة الأندية»، قال سموه: بوجهة نظري وبحسب متابعتي لآخر مرة قبل اهتمامي بالكرة العالمية وامتلاك الأندية، هو وجود عقد تلفزيوني قوي، ورعاة قويين للأندية وتحفيز الجماهير للحضور.

وبين الأمير عبدالله بن مساعد: دخلنا في السنة التي حققنا خلالها المركز التاسع مع نادي شيفيلد يونايتد‬ في البريميرليج‬ كان حوالي 150 مليون باوند، ومهما نفعل في التشامبيونشيب لن نحقق هذا المبلغ.

بطاقة شخصية:

- رجل أعمال

- رئيس نادي الهلال سابقًا 2002-2004

- رئيس الهيئة العامة للرياضة سابقا من 2014-2017 (وزارة الرياضة حاليا)

- الميلاد 1965

-العمر 56

-حقق مع الهلال كأس ولي العهد
المزيد من المقالات
x