بدء محاكمة الاستئناف لزعيم صرب البوسنة السابق في لاهاي

بدء محاكمة الاستئناف لزعيم صرب البوسنة السابق في لاهاي

الاثنين ٢٣ / ٠٤ / ٢٠١٨
مثل الزعيم السياسي السابق لصرب البوسنة رادوفان كرادجيتش، من جديد اليوم الاثنين في لاهاي امام القضاء الدولي في لاهاي في محاولة لكسر الحكم عليه بالسجن 40 عاما بتهمة الابادة وجرائم حرب وجرائم ضد الانسانية.
ووصل كرادجيتش (72 عاما) الى قاعة جلسة "آلية المحاكم الجنائية الدولية"، مبتسما.

وفي الجلسة الاولى التي عقدت في مارس 2016، دانت محكمة الجزاء الدولية للنظر في جرائم الحرب في يوغوسلافيا السابقة، كرادجيتش بفظائع حصلت في سريبرينيتسا وساراييفو خلال حرب البوسنة.


وقد اسفر النزاع في هذا البلد الصغير بمنطقة البلقان عن اكثر من مئة الف قتيل و2،2 مليون مهجر بين 1992 و1995.

والطبيب النفسي السابق هو ارفع مسؤول يمثل امام القضاء منذ وفاة الرئيس الصربي السابق سلوبودان ميلوشيفيتش خلال محاكمته. وقد طلب استئناف الحكم بشأن خمسين نقطة في الحكم الاول.

وقال محاميه بيتر روبنسون دعوى استئناف على الحكم الذي اصدرته المحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة، معتبرا ان القضاة "افترضوه مذنبا وبنوا حكما لتبرير هذه الفرضية".

وصرح روبنسون الاثنين "نحن هنا لنطلب الطعن في الحكم على رادوفان كرادجيتش والحصول على محاكمة جديدة".

واضاف المحامي امام القضاة الخمسة ان الحق في محاكمة عادلة "من القيم العالمية". وتابع "علينا الا ننسى ابدا ان الطريقة التي نحاكم فيها هؤلاء المتهمين اليوم هي الطريقة التي سيحاكمنا فيها التاريخ غدا".

وبنى الدفاع طلب الاستئناف على انه في المحاكمة الاولى كان على كرادجيتش الاختيار -- تحت ضغط الاتهام -- بين ان يقوم بالدفاع عن نفسه بنفسه -- وهذا ما فعله -- او جلب شهود لتقديم افادات لمصلحته وليس الامران معا.
المزيد من المقالات