الجيش اليمني يتقدم في البيضاء.. وهزائم الحوثيين تتوالى بصعدة وحجة

الجيش اليمني يتقدم في البيضاء.. وهزائم الحوثيين تتوالى بصعدة وحجة

الخميس ١٢ / ٠٤ / ٢٠١٨
تتلقى ميليشيات الحوثي الإيرانية هزائم متتالية على يد قوات دعم الشرعية في اليمن، المدعومة من التحالف العربي بقيادة المملكة على أكثر من جبهة، فبعد طرد المتمردين من مدينة ميدي، أحرز الجيش الوطني اليمني، مسنوداً بالتحالف أمس الخميس، تقدماً جديداً في مديرية ردمان شمال محافظة البيضاء. بينما تستعد القوات الشرعية لإطلاق عملية عسكرية لتحرير مناطق أخرى في صعدة وحجة.

ونقل المركز الإعلامي للقوات المسلحة عن مصدر عسكري أن قوات الجيش تمكنت من تحرير عدد من المواقع المهمة بما فيها «سوق قانية» وسط انهيار واسع في صفوف الميليشيات الانقلابية.


وأضاف: إن الجيش الوطني تمكن من تحرير «جبل الحنكة» و«جبل العفير» و«جبل الهداة» و«سوق قانية» والجبال المحيطة به بالكامل بما فيها «جبل صينية» و«مفرق العبدية»، مشيراً إلى أن قوات الجيش الوطني تحاصر «جبل مسعودة» الاستراتيجي و«جبل العر» من ثلاثة اتجاهات (الشمال والغرب والشرق).

ولفت إلى أن المعارك لا تزال مستمرة، وسط تقدم ثابت للجيش وحالة انهيار وهلع في أوساط ميليشيات الحوثي وفرار جماعي لأفرادها بعد تلقيها خسائر كبيرة في العتاد والأرواح خلال الساعات الماضية.

وتعد مدينة ميدي في محافظة حجة، المعقل الثاني لميليشيات الحوثي الإيرانية بعد صعدة، وتشكل استعادتها ضربة قوية للمتمردين، نظرا لأهمية منفذها البحري، حيث مثلت مع مينائها مدخلا لتموين الحوثيين بالسلاح والعتاد.

ويضاف الإنجاز العسكري في ميدي، التي وفرت غطاء جويا للمقاتلين على الأرض، إلى سلسلة انتصارات أخرى في جبهات عدة لقوات الشرعية اليمنية بإسناد من قوات التحالف.

وتستعد قوات الشرعية اليمنية في محور ميدي لإطلاق عملية عسكرية نحو مديرية حيدان، بعد أن باتت ميدي نقطة انطلاق نحو جبهات أخرى في المحافظة، خصوصا في مديريتي عبس وحيران.

ويأتي تحرير ميدي في وقت تمكنت فيه قوات دعم الشرعية في اليمن من السيطرة على مواقع جديدة في مديرية كتاف شمالي غرب محافظة صعدة، المعقل الرئيس لميليشيات الحوثي الإيرانية.

فقد سيطرت قوات الشرعية على «التبة الفرع» و«جناح الصقر» في الجبهة الشمالية لمديرية كتاف، بعد معارك عنيفة مع الميليشيات الانقلابية التي تكبدت خسائر فادحة بالأرواح والعتاد.

وقال قائد اللواء 143، العميد ذياب القبلي، في تصريح لوسائل إعلام يمنية محلية: إن أكثر من 20 مسلحا حوثيا لقوا مصرعهم في المعارك، وتم أسر 5 من أفرادهم في وادي العطفين والصوح المقابل لمركز المديرية.

وأكد القبلي أن قوات دعم الشرعية تحاصر الميليشيات في مركز مديرية كتاف من ثلاثة محاور، وتخوض معها معارك ضارية منذ انطلاق العمليات العسكرية السبت الماضي.

وشنت طائرات التحالف العربي، أمس الخميس، غارات جوية استهدفت تعزيزات للميليشيات الحوثية في مديرية كتاف، وأسفرت عن تدمير عدد من الآليات ومصرع وإصابة جميع من كان على متنها.
المزيد من المقالات
x