مغردو تويتر: #السعودية_تنير_اليمن
منوعات اليوم
السبت 2 / 02 / 2019
لا يعرف الفضل لأهل الفضل إلا ذو الفضل، من ذلك المنطلق دشن نشطاء يمنيون في المحافظات اليمنية المحررة حملة وفاء عبر هاشتاق #السعودية_تنير_اليمن في مواقع التواصل الاجتماعي، شكرا للمملكة والقيادة على منحة المشتقات النفطية، التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين لمحطات توليد الكهرباء في اليمن، مؤكدين أن السعودية في اليمن يد تحرر وأخرى تبني وتعمر.
وقال معمر الإرياني وزير الإعلام اليمني في تغريدة له على «تويتر»: «مد الأشقاء في السعودية أيديهم لليمن في منحنى خطير كانت تمر به البلد وقدموا كل أشكال الدعم السياسي والاقتصادي والعسكري والإنساني وصولا لتقديم منحة وقود محطات توليد الكهرباء، التي أعادت النور لعدن والمحافظات المحررة، مضيفا: الشكر والثناء وحده لا يكفي.
وكتب فراس اليافعي: تعمل المملكة على إضاءة اليمن وبناء البنية التحتية والمشاريع التنموية، وتعمل باهتمام كبير على بناء الإنسان اليمني لصناعة مستقبله بالعلم والثقافة، وتهيئته لسنوات من التنمية والازدهار لبناء اليمن السعيد بسواعد أبنائه.
وأشار أحمد المهري إلى أن المملكة ساهمت بكل إمكاناتها لمساعدة الشعب اليمني في محنته، التي تسببت فيها ميليشيات الحوثي الانقلابية الإيرانية، في حين لم نر من قطر غير الفتن والعمل على زعزعة أمن اليمن واستقراره.
وأكد فتحي بن لزرق أن المنحة السعودية نجحت في تغيير معادلة حالة الاستقرار في عدن وكل المحافظات الأخرى، ويصل الأمر أن نقول إن الوضع فيها شهد تحولا جذريا على كافة الأصعدة. مثلت هذه المنحة الوجه الحقيقي والمنير للدعم المقدم للشعب اليمني ومعها وبها ستنهض كل القطاعات.