مغربل: الأخذ بيد المواهب الشابة هدف جماعة فناني المدينة المنورة
منوعات اليوم
حوار - تماضر الوصيفر
الجمعة 1 / 02 / 2019
أكد الفنان التشكيلي الدكتور فؤاد طه مغربل أحد مؤسسي جماعة فناني وفنانات المدينة المنورة، أن أبرز المشاكل التي تواجههم تتمثل في افتقار المنطقة لصالات لعرض الأعمال الفنية، إضافة لندرة المعارض التشكيلية.
وكشف مغربل في حواره مع «اليوم» أن السبب الأساسي لتشكيل الجماعة هو الأخذ بيد المواهب الشابة وتسويق أعمالهم وتعريف الجماهير داخل وخارج المملكة بإبداعهم وطاقاتهم.
» مصادر ملهمة
¿ ما الغاية والهدف الذي وضعته جماعة فناني وفنانات المدينة المنورة منذ تأسيسها؟
- استهدفنا تناول التراث وتجسيده في لوحاتنا، حيث تملك المملكة مصادر إلهام للفن في جميع المجالات، ونحن إلى الآن لم نتناول الكثير من هذه المصادر.
كما تركز الجماعة على توجيه الفنانين والأخذ بأيديهم خصوصا مع قلة المعارض التشكيلية المقامة، وهو ما يجعل الجيل الشاب يعاني ليتمكن من الخروج للجمهور، وهو ما يحملنا مسؤولية تعريف الجمهور داخل وخارج المملكة بما يمتلكه هؤلاء الشباب من طاقات إبداعية ومواهب فنية تضاهي الآخرين.
» أهمية المتاحف
¿ ما دور الفنانين التشكيليين في دعم المتاحف بأعمال عريقة تصور تراث المملكة؟
- قبل الجواب عن ذلك، أين هي المتاحف؟، المشكلة تكمن في عدم وجود متحف بالمدينة المنورة، إضافة إلى ذلك فإن جميع متاحف المملكة لا تملك لوحة تشكيلية من حقبة زمنية قديمة.
لذلك أؤكد أن الثقافة بحاجة ماسة لمتاحف تتبنى كل مجالات الفنون، إضافة لاحتضانها لوحات فنانيها لتقديمها للجمهور سواء كان من داخل المملكة أو من خارجها.
¿ كيف تقيس الوعي الثقافي حاليا مقارنة بالأعوام السابقة؟
- للأسف هناك تراجع بشكل كبير، حيث كانت الفترة السابقة تمتاز بوجود جهات رسمية عديدة تتبنى إقامة معارض تشكيلية جماعية، إضافة لإشرافها على مشاركة الفنان السعودي في المعارض والمسابقات الدولية، وكل ذلك انحسر مؤخرا.
» جولات مكلفة
¿ كيف تغطي الجماعة مصاريفها خصوصا وهي معروفة بتنقلاتها الدائمة بالمملكة؟
- تعتمد الجماعة على التمويل الذاتي بشكل رئيس وذلك منذ أكثر من 40 سنة، فيما كانت الرئاسة العامة لرعاية الشباب سابقا وجمعية الثقافة والفنون، ووزارة الثقافة والإعلام (قبل فصل الوزارة) قدمت دعما متمثلا في طباعة كتالوج، ولكن الآن الأمور تغيرت بشكل كبير مؤخرا.
» أجيال من العطاء
¿ بم تقيس استفادة الفنانين من هذه الجولات، وهل استطاعوا كسب الجمهور؟
- لم تقتصر هذه الجولات على كسب الجمهور السعودي، بل امتد ذلك إلى جماهير دول الخليج والوطن العربي، حيث نعد الجماعة الوحيدة التي استمرت بهذا العمر الزمني في العالم، وهو ما أكسبنا الشيء الكثير، إضافة لتناول تجربتنا في العديد من المؤلفات التي أشارت لكوننا أول جماعة على مستوى المملكة ما زالت مستمرة بنفس قوتها في فترة الانطلاق، إضافة لقدرتنا على خلق أجيال يمتازون بالعطاء للسنوات القادمة.
¿ كيف تجد تجربة الفنانين في المدينة المنورة وزملائهم في المنطقة الشرقية؟
- لا يمكن أن نتحدث عن الفن التشكيلي في المدينة المنورة بدون الإشادة باستمرارية جماعة فناني المدينة التي امتدت لأكثر من 40 سنة متواصلة، وشهدت إضافات لكوادر بشرية.
فيما تمتاز المنطقة الشرقية بما تمتلكه من طاقات تشكيلية وأسماء كبيرة جدا وفيها من المواهب كذلك، كما تمتلك المنطقة صالات مميزة تتبنى أعمالهم وتسوقها.