DAMMAM
الخميس
34°C
weather-icon
الجمعة
icon-weather
34°C
السبت
icon-weather
37°C
الأحد
icon-weather
33°C
الاثنين
icon-weather
34°C
الثلاثاء
icon-weather
36°C
  1   2   3   4   5   6   7   8  
د. محمد باجنيد
أين الأهلي؟!
قال المحبون:هبط الأهلي.. ولم نسمع منك..وقال الحائرون مثل قولهم..ولم أسمع الشامتين.. فلا أحد من الأسوياء..يحب أن يكون ذاك الشامت.. فمن يشمت من الراقي؟!..من يشمت من قلعة الكؤوس؟!.. من يشمت من فرقة الرعب؟!..من في زمن البهاء الكروي.. يحتمل غياب الأهلي..عن الدوري؟!.. مثلما وضعنا.. أيدينا على قلوبنا..في ...
جبل الثلج والحزام الناري!
فاجأتني الحمى بزيارة ثقيلة..وكنت أظنها وحدها..قبل أن أكتشف..بعد ثلاثة أيام قاسية..أنها اصطحبت معها..(حزاماً نارياً)..ظل يجلدني..في صدري وظهري..بسياط من عذاب..وألم لا يشبهه ألم..بقيت أتجرعه..بطعم دواء مر كالعلقم..رغبة في الشفاء..الحزام الناري..الذي بدا صغيراً..التف في صدري..وواصل زحفه..ليستقر في الجانب الأيسر..من ظهري..ولم أفطن إليه..إلا بمساعدة صديق محب..مهووس بالثقافة الصحية..أنقذني ...
هناك أنت.. وهذا يكفي!
أمنيتي ألا أشبه السيئين.. لذلك تجدني أهرب منهم..أبعد عن ريبهم وتطاولهم.. كم يشعروني بالاختناق..يا غيمة الطهر.. خذيني إليك.. وأمطريني نقاء..يسقي العباد والبلاد.. إنني قد عفوت..عن كل السيئين في حياتي.. وأخذت قلبي بعيدا عنهم..ولكنه.. لم يستطع أن ينساهم.. ظل قلقا عليهم..يرحم سوءهم.. السيئون.. أكثر من يحتاجون..إلى ...
قرارات قلب!
في داخل كل واحد منا فيلسوف.. يرى الحياة بمنظار قلبه..إذا آمنا أن القلب يفكر.. ولماذا لا نؤمن؟!..وربنا تبارك وتعالى يقول: «لهم قلوب لا يفقهون بها»..ويقول: «أفلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها»..ويقول: «فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور»..إنني أؤمن بأن القلب.. ...
هنيئا لك!
لا شيء يدعو إلى الأسى..لا تتوقع أن يحسن الناس التصرف..في جميع المواقف..بل الأرجح أن يتجاوزوا..وهذا التجاوز يتفاوت..من شخص لآخر..حسب تركيبته الاجتماعية..والنفسية..ورصيده الأخلاقي..تربطني علاقة جميلة..مع البشر المحيطين بي..أمنحهم أكثر مما يمنحوني..باستثناءات لأشخاص..لا أستطيع أن أجازيهم..على صنيعهم معي..لدي ميزان حساس..يحدد أحد أمرين..أما الاستمرار..أو التجنب..وإذا ما أقبل..من تجنبتهم ...
انظر إلى السماء!
الأمواج تأتي تذهب..والبحر يبقى..وكذلك الأحزان..لا تمكث أبدا..يطويها الأمل والعمل..ولكني أشعر بالألم..على الرغم..من إدراك..هذه الحقيقة..يبكيني الظلم..ولو كان تمثيلاً..لأنه يعبر عن واقع مؤلم..لا تخلو منه الحياة..إنني أتعجب من أولئك..الذين لا يرق لهم قلب..ولا تدمع لهم عين..وهم يمارسون الظلم..ويمتطون القسوة..ويحتلون السلام..يعبثون بمدنه..ينشرون الخوف فيها..ويبتسمون للظلام..الأنانيون يعيشون بلا قلوب..يعيشون ...
طاووس!
تأخذني الحياة إلى مفاتنها..أدخل سجنها بإرادتي..يصيبني الضجر..أبحث عن مخرج..فأجد أبواب السماء مفتوحة..يرتفع فيها نداءً..يتكرر خمس مرات..يذكرنا بأن الله أكبر..ولن نجد السعادة..إلا بتحقيقها في أنفسنا..هل حقاً الله أكبر من أعمالنا؟!..أكبر من متعنا؟!..أكبر من هذا الركض..وراء سراب الشهوات؟!..أكبر من كل شيء؟!..لا بد أن يكون..لنشعر بالأمان والطمأنينة..نعاني كلما ...
متساويان!
الشعور بالامتنان..لا يعني النزول والتذلل..وإنما ابتسامة عرفان ورضا..ترتفع بها عالياً..لينظر إليك المتفضل..باعتزاز وتقدير..وإن شعرت بكبريائه..فتحين الفرصة لرد مَنْه..ومن ثم إخراجه..من قائمة النبلاء..فعلاً لا اسماً!..التعادل أو التساوي..هو أكثر ما يجمع الأسوياء..ويديم العلاقة بينهم..وهذا أمر بديهي..فبعيداً عن الاختلافات..في الطبقة الاجتماعية..أو العرق والنسب..أو العلم واختلاف درجته..لا بد أن ...
منطاد!
الفقاعات تنتفخ..وإذا ما أرادت أن تعلو كثيراً تنفقع..الفقاعات تنفخ بالهواء..ولا تصمد طويلاً..أمام الهواء المحيط بها..الهواء الخارجي يحتاج إلى..غاز أخف منه ليرتفع عالياً..ويحتاج إلى جسم مطاطي سميك..ليحافظ على هذا الغاز..ويحمي هذا الجسم..من الانفجار..التحليق عالياً يحتاج إلى (منطاد)..كم هي الفقاعات..التي تنتفخ في حياتنا..وتنفقع دون أن تترك لها ...
يا حلاوة العيد!
للعيد في جدة.. أجواؤه المحفورة في داخلي.. أستعيدها في كل عيد..أتذكر بيوتًا مفتوحة في (النزلة).. يدخلها المعيّدون..دون (إحم ولا دستور)!.. يستقبلهم أصحابها بالتراحيب.. ويقدمون لهم.. القهوة والحلوى والعصير.. ويعطرونها بالطيب..ما زلت أتذكر قارورة عطر باريس.. التي لا يكاد يخلو منها بيت في جدة.. تفوح منها ...
  1   2   3   4   5   6   7   8