إن المدرك لحقائق الأمور ومجرى الأحداث يرى بأم عينه الفوارق الحادثة بين من بنى خططه، وسعى لتنفيذها على أساس واجباته الأساسية لعمارة الأرض وإيصال الخير للحياة عليها، وبين آخر يسعى في الأرض فسادا ليهلك الحرث والنسل، ولعل الصورة قد اتضحت الآن للمستعرض لما يقوم به ...