فهد السلمان
النأي بالنفس وبيادق نصر الله
لا شك أن حكومة الرئيس نجيب ميقاتي كانت جادة في مسعاها عندما تبنّتْ سياسة النأي بالنفس مع بداية اشتعال الأزمة السورية، خوفا من مغبة محاولة جمع الشتائت في موقف واحد تعلم يقينًا أنه في حكم المستحيل في بلد له أرض واحدة، لكن بألف سقف وسقف، ...
باتجاه تعليم نوعي
مازلتُ أصرّ على أن استثمارنا في التعليم مهما بلغ فإنه سيظل أهم من كل الاستثمارات الاقتصادية والتجارية مهما وفرتْ لنا من العملات الصعبة، ومهما تملّكنا بواسطتها من العقارات والشركات والبنوك والمنصات الربحية أيًا كان نوعها. لا شيء يُضاهي الاستثمار في التعليم على الإطلاق، إنْ عرفنا ...
الزحف «التويتري» وسقوط ثقافة النخب
دقّ تويتر ورفاقه من منابر التواصل الاجتماعي المسمار الأخير في نعش ثقافة النخب، وفتح الباب على مصراعيه لسيادة ثقافة الجماهير، عندما وضع في يد كل فرد جريدته وقناته وبريده، وسلمه رئاسة التحرير، ومهمة الرقيب، والناشر، وصاحب امتياز البث، وكل شيء.. وهذا الواقع بدّل في خارطة ...
المملكة تتجدد بقيادة تستبق الخطى
في أكثر من منعطف، تُثبت قيادة هذا الوطن أنها أسبق من شرائح كبيرة في هذا المجتمع في الذهاب إلى فتح أبواب الحضارة والتنمية أمامه. لقد رفض الملك عبدالعزيز -رحمه الله- الإذعان لرغبات أولئك المتوجسين الذين ألفوا دعة العيش في ظل التقليد، والمبيت في مكتسبات حاضرهم بعد ...
الجوال وترتيب أولويات مخالفات المرور
دعوا مخالفة ربط الحزام جانبا، دعوا مخالفة الانعطاف إلى اليمين قبل الضوء الأخضر، بل دعوا مخالفة تجاوز السرعة، دعوا كل المخالفات مهما كانت عواقبها جانبا، وخذوا طامة استخدام الجوال أثناء القيادة، وتحديدا كتابة الرسائل والتغريد ومتابعة الفيديوهات. يا جماعة..الناس يتصادمون وهم يسيرون على أقدامهم جرّاء ...
إنهم يُنفّضون أكفان الموتى
لم يعد غريبًا ولا مفاجئًا أن تجد من بين من يستخدم السوشيال ميديا من ينتحل أفكار أو مقولات أو عبارات بعض الأدباء والمفكرين والمشاهير وينسبها لنفسه، أو على الأقل يُهمل عن قصد أو غير قصد اسم قائلها لتبدو كما لو كانت من بنات أفكاره، التافهون، ...
منصور الرقيبة ووزارة الصحة
ما قدمه السنابي الشهير منصور الرقيبة عن خدمات وزارة الصحة في الحج يكشف عن أهمية تقديم ما خلف الصورة، كذلك ما قدمته المشاهد التي التقطها الحجاج بجوالاتهم لرجال الأمن وهم يتعبّدون الله بمساعدة ضيوف الرحمن في أجمل وأبهى الأعمال الإنسانية دون أن يقفوا تحت سلطة ...
داعش وحزب الضاحية وزيجة المصالح
في أعقاب حرب تموز 2006م، كتبتُ مقالا في جريدة الرياض، تحت عنوان «الانتصار بنكهة الهزيمة»، عددتُ فيه الخسائر الفادحة التي جرها حسن نصر الله وحزب الضاحية على لبنان، وعلى الشعب اللبناني؛ جراء مغامرته التي كنتُ أظنها غير محسوبة في خطف الجنديين الإسرائيليين. حينها كانت صورة ...
حين يُستخدم الماضي في موضع المستقبل!
(أحيانًا) وهي أحيان كثيرة للأسف، أشعر أن ارتباطنا بالماضي أكثر من ارتباطنا بالمستقبل، وهي ــ في تقديري ــ إشكالية ثقافية فكرية كبرى، أعتقد أنها لم تأخذ حظها من الدراسة والمناقشة باستثناء ما تناوله المفكر العربي المغاربي الكبير محمد عابد الجابري في بنية العقل العربي. لماذا ...
الشؤون الاجتماعية والمرأة
ظلت وزارة الشؤون الاجتماعية وعلى مدى سنوات طويلة وأميز ما فيها الضمان الاجتماعي، فيما لم ترق برامجها الاجتماعية التي تعنى بشؤون الأسرة، أو الإعاقة، أو التنمية الاجتماعية، أو معالجة الظواهر الجديدة، لم ترق إلى مستوى إحداث الفارق . ومشكلة الوزارة في تقديري ليست مشكلة تمويل، ...