1   2   3   4   5   6   7   8  
لمي الغلاييني
استسلم فلان لليقظة!
تحاول بعض الكتب والبرامج الترويج لثقافة الحل الجاهز، كالحصول على الرشاقة في أيام، والثراء عن طريق التخيل، وكبسولات التنمية السريعة، والعديد من الاقتراحات التي تشترك جميعها في ترسيخ ثقافة الاتكال وضربات الحظ، ومقامرات الأحداث، مما ينعكس بخطورة على انتشار فيروس الكسل الذي يبقى من أشد ...
كلها من لدن حكيم عليم
يحكى أن مزارعا فقيرا فقد حصانه الوحيد الذي كان يعد بمثابة ثروة في تلك الأيام، فجاء أهل القرية يواسونه على فقده الكبير وتعطل مصالحه لكنه أجابهم «ومن يعرف الخير من الشر»، وبعد عدة أيام وجد ابنه حصانًا غريبًا يرعى في أرضهم، وحسب القانون المحلي فهو ...
تدرب على فن إدارة المعنى
ليست المشكلة بأكثر من مقاومة موقف ما، فالموقف بحد ذاته ليس هو المشكل إنما طريقة قراءته وزاوية النظر إليه، فعندما تتعامل مع الموقف بالمقاومة والرفض ومن منظور الضحية والسخط، فهنا يزداد الأمر تعقيدا وتظهر المزيد من المشكلات، وعندما تقبل أن تنظر لها من زاوية مختلفة ...
التدرب على خمسة أشخاص يوميا
قد يكون الأساس لأي علاقة قوية هو التعاطف، والذي يشعرك بالطمأنينة تجاه الآخر الذي يقدر احتياجاتك ويتفهم مشاعرك، لأنه يقطع الطريق على الميول الأنانية التي تصنع مشاعر الانفصال بين الـ «نحن» و«هم»، فحين تقدم التعاطف للشخص الآخر ستشعر بسلاسة في التعامل معه لأنه سيمنحك مناخا ...
لا تنس قبل النوم
جرب قبل خلودك إلى النوم أن تستحضر مواقف أو أمورا تبعث فيك الشعور الجيد سواء من ماضيك أو حاضرك، أو حتى استشراف مستقبلك، وحاول أن تتذكر حين استيقاظك في اليوم التالي ما فكرت فيه ليلا، وابذل جهدك قبل الخروج من السرير لاستحضار المزاج الإيجابي، وابدأ ...
تسجيل إعجاب لهذا المتعالي
هو ذلك الشخص المتعالي عن أي أحداث فرعية تدور حوله ولا تصب في مصلحته، حاصرا اهتماماته فيما يغذي جوهره وكيانه، ويحمي سلامه النفسي وصفاءه الذهني، متخذا قراره بعدم الالتفات للحماقات الصبيانية أو الاهتمام بالرواسب الحياتية، منطلقا من قناعة تامة بأن هذا العمر أقصر من أن ...
أدمغة غير قابلة للالتصاق
تميل أدمغتنا للتركيز على المعلومات السلبية أكثر من الإيجابية، حيث يتأكد الجزء المسؤول في الدماغ من تخزين الحدث السلبي ليكون مرجعًا مستقبليًا لضمان عدم تكرار الخطأ، فالدماغ أشبه بلاصق الفيلكرو للتجارب السلبية، وآنية «التيفال» التي لا يلتصق بها شيء للإيجابية، فقد لاحظ دكتور سليغمان مؤسس ...
من هم الذين نحسدهم؟
حين نتأمل الطريقة، التي نقرر بها بدقة مقدار ما نعتبره الكفاية لأي شيء، فسنكتشف أن تعريفنا للحد المناسب للشيء لا يكون مستقلًا بذاته، بل نصنع معاييره مقارنة بحال المحيطين بنا، الذين نعتقد أن أحوالهم تشابهنا، فمعظمنا لا يقدر ما بين أيديه لقيمته الخاصة به، أو ...
هل للضجيج أقوال أخرى؟
يبدو وكأن أمرا قد صدر بإعدام الصمت في كل بيت ومكان وإنسان، والتعامل معه باعتباره عدوا، وبالمقابل تتكاثر شركات إعدام الصمت بوفرة، وهي فعالة في إنتاج الضجيج، والاعتداء على هدوء الصمت، وانتهاك السكون الشخصي، فهو يفرض نفسه بمظاهره المتعددة التي لا يمكن التحكم فيها، مانعا ...
ارسم حدودك الخفية
لو سألك أحدهم بأن تصف ذاتك، فستبدأ بتمييزها عن كل ما لا علاقة لك به، فأنت لا تحب هذا وتفضل ذلك أكثر، وستقوم بشرح خريطتك الشخصية، بما في ذلك أفكارك، ووجهات نظرك، ودوافعك، وقيمك، والأشياء التي تحبها، والأمور التي تكره فعلها، وقناعاتك ومعتقداتك، وبذلك يمكنك ...
  1   2   3   4   5   6   7   8