إحدى طائرات مصر للطيران

إحدى طائرات مصر للطيران

الجمعة ٢ / ٠١ / ٢٠١٥
أعلنت سلطات مطار القاهرة مساء اليوم الجمعة حالة الطوارىء القصوى لهبوط طائرة مصر للطيران القادمة من جنيف بعد إرتطام طائر بأحد محركاتها وتمكن قائدها من الهبوط بسلام وإستدعاء فريق فنى لفحص المحرك. وصرحت مصادر ملاحية بمطار القاهرة أن برج المراقبة تلقى إشارة من قائد رحلة مصر للطيران رقم 772 يفيد بإرتطام طائر كبير بأحد محركى الطائرة ويطلب إتخاذ إجراءات الطوارىء لهبوطه ، وانتشرت سيارات المطافىء والإسعاف على جوانب ممر الهبوط وتمكن قائد الطائرة من الهبوط بسلام بعد تأخير حوالى 45 دقيقة عن موعدها الأصلى وبعد إنزال الركاب تم إستدعاء فريق فنى تولى فحص المحرك.