الفن ماهو إلا انعكاس العالم الخارجي على الفنان معيدا تشكيله بأدواته الفنية عالما جديدا، والشعر مجمع الفنون، إذ يبلغ الصوت فيه كماله، فالصوت في الشعر، يشيد ويجسم ويوقع ويحكي. تلك هي كلماته، حيث صدرت له عدة داووين منها "رهبة الظل، تراتيل العزلة، جمر من مروا، "استطاع أن يتفوق على نفسه ليحصد عدة جوائز في المسابقات الشعرية ولقب بوصيف أمير الشعراء العرب، هو الشاعر السعودي محمد إبراهيم يعقوب رئيس مجلس إدارة نادي جازان الأدبي، كان لـ"الجسر الثقافي" لقاء معه، اثناء مشاركته في احدى فعاليات مكتبة الاسكندرية بمصر وها نحن نتحاور معه حول استعراض المؤثرات والعوامل التي شكلت تجربته الشعرية، ومايشغل تفكيره في المرحلة الحالية.


الجسر الحقيقي

  ما شعورك بوجودك بمكتبة الإسكندرية لأول مرة؟

- سعيد جدا بحضوري إلى مصر وبمكتبة الإسكندرية للمشاركة في احتفالية معجم البابطين الذي يعد نافذة من التواصل الفكري والثقافي بين شعراء العالم العربي، بل هو نافذة التنوير، ولا أنكر أني مبتهج بهذه المشاركة التي تعتبر الجسر الحقيقي للتواصل بين المجتمعات العربية وتساهم في افراز المزيد من المواهب، وتهدف لترسيخ الثقافة بين أبناء العروبة.



ملتقى الشعراء

 بصفتكم رئيس مجلس إدارة نادي جازان الأدبي.. مادور النادي؟ وما نشاطاته الهامة خاصة في اكتشاف المواهب الشابة؟

- قام وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز خوجة بتدشين ملتقى الشعراء الشباب بجازان، وقد شارك في دورة الملتقى الأول 30 شاعرا، كما يقيم النادي مسابقة سنوية لاكتشاف المبدعين والمبدعات في الشعر والقصة، ويرصد النادي ثلاث جوائز لكل فرع، وأعمار المتسابقين من 16-25 عاما، الجائزة الاولى 5000 ريال، والثانية 4000 ريال، والثالثة 3000ريال، كما نقيم أمسيات للشعراء الشباب، بالإضافة لعقد العديد من الملتقيات ومنها ملتقى (الشعر العربي المعاصر وحوار الحضارات) والذي تضمن عدة امسيات ونداوت شعرية شارك فيها شعراء من جميع أنحاء الوطن.



الصورة كاملة

 هل كان للواقع العربي في مراحله الاخيرة، خاصة الثورات العربية انعكاس على تجربتك الشعرية؟

- الثورات العربية أثرت في الشاعر والأديب على مستوى الوطن العربي، ولم تترجم لأعمال شعرية.. أي مبدع لا بد أن يأخذ وقته لينعكس الحدث على التجربة وينتج عنها أشعارا، وأثناء التجربة قد لا يكون هناك فائدة بطريقة مباشرة تعبر عنها، وتعلمين ان الثورات العربية معقدة جدا وعلينا فن نرى الصورة كاملة حتى يستطيع المبدع التعبير عنها.

 هل التركيز الإعلامي على المشهد السياسي أضعف المشهد الثقافي؟

-المثقف موجود وأي تغير يحدث في أي مشهد للمثقف دور كبير ومؤثر فيه لأبعد الحدود، المثقف حاضر على مستوى التغير الاجتماعي أو الثقافي أو السياسي خاصة في الدول العربية.



المرأة العربية

 أين تقع إبداعات المرأة العربية في المشهد الثقافي؟ خاصة ان معجم البابطين زاد من مشاركتها في اصداره الجديد؟

- ما زالت المؤسسات والأندية الثقافية تجد صعوبة في الوصول إلى المرأة العربية المبدعة، وأعرف أن عدد الشاعرات والأديبات بالوطن العربي يفوق الضعف عما هو موجود بمعجم البابطين أو على الساحة الأدبية، وهذا يرجع للتقاليد والأعراف ببعض الدول العربية.

علما بأن جميع المعوقات أمام المرأة انتهت بعد فتح مجالات التعليم أمام المرأة وأعطائها فرصة المشاركة في فعاليات الأندية الأدبية والمسابقات الشعرية، والاهم مواقع التواصل الاجتماعي، وانه لا أحد منعزل عن العالم بلا استثناء، وان عدم الوصول إليهن تقصير منهن.



جائزة السنوسي

  حظيت جائزة السنوسي التي تقام في جازان بصدى عربي ما الدول المشاركة هذا العام؟ وماذا عن الجائزة؟

- جائزة السنوسي في منطقة جازان، تعقد للعام الثاني على التوالي، وقد تقدمت23 مجموعة شعرية لنيل الجائزة، بمشاركة تسع دول عربية هي السعودية، مصر، الكويت، اليمن، عمان، سوريا، الاردن، تونس، المغرب، وقد بدأت فكرة الجائزة منذ عام 2010 بمسابقة (ليالي الشعراء) وتطورت في عام 2011 لمشاركة مجموعة من الشعراء العرب، وفي عام 2012 تحولت لجائزة شعرية يحكم فيها نخبة من الشعراء، وقد ذهبت جائزة محمد بن على السنوسي الشعرية في دورتها الثانية 2014 إلى الشاعر التونسي المكي الهمامي عن مجموعته الشعرية (ذهب العزلة)، وقيمة الجائزة 30 ألف ريال، وتقام المسابقة كل عام بمشاركة مزيد من الدول العربية.



شعر الفصحى

 هل ساهمت جائزة السنوسي في اكتشاف مزيد من المبدعين؟ وهل ستكون اضافة لشعر الفصحى ليستعيد مكانته التاريخية والحضارية؟

- بالتأكيد المنافسة تخلق مبدعين وتحفز الشاعر على الإنتاج الإبداعي، نحن بذلنا كل جهد لنحقق الهدف لاكتشاف شعراء واكتساب خبرات من آخرين، المسابقة شاركت فيها أسماء شعرية ناضجة والبعض منها كانت اسماء قائمة على المستوى العربي، أؤكد أن المشاركة في المسابقة لا تعكس المستوى الشعري للشعراء بل تعكس مستوى المجوعة التي تقدم بها الشاعر وربما لا تكون الأفضل لديه، أما عن الفصحى.. نحن نركز على شعر الفصحى الذي تتميز به المملكة العربية السعودية.. المسابقة متاحة لكل مبدع عربي.



الملتقيات العربية

 ماذا أضافت لك الملتقيات العربية؟

- الملتقيات العربية هامة جدا للشاعر والمثقف، وهذه اللقاءات تستثمر لردم الفجوات بين الشعراء العرب، وتلك الامور التي أدت إلى انقطاع التواصل، ولا يمكن اعادة هذا التواصل إلا بالإعلام العربي القادر على نقل الاحداث ومتابعة الأمسيات وإلقاء الضوء على المواهب الواعدة، الملتقيات العربية تعلمت منها الكثير فالشعر فكر وإحساس والفكر يختلف من جيل إلى آخر، وأوصي بعقد ملتقيات ومؤتمرات شعرية بمختلف الدول العربية لتساهم في تطوير الشاعر لكسب مزيد من الخبرات.

 

أمير الشعراء

 ماذا أضافت لك مشاركتك في مسابقة أمير الشعراء؟

- أضافت لي الكثير من المعرفة والخبرة والثقة والصبر، كما أنها جعلت الجمهور يستمع للشعر الفصيح من أجل تقليل الفجوة بين شعر الفصحى والجمهور، في ظل الأمسيات الشعرية التي لم تواكب العصر ولا تساهم في الارتقاء بالشاعر، فالشعراء الذين شاركوا في النسختين الأولى والثانية لبرنامج أمير الشعراء كانوا على مستوى ثري شعريا وهم من مبدعي الشعر الفصيح.

 ما أهم القضايا التي تناقشها من خلال أشعارك؟

-الشعراء في السعودية والوطن العربي تجاوزوا مرحلة مناقشة القضايا الحيوية التي تتناولها الصحف أو المجلات، الشعر أصبح إشعاعا إنسانيا يهتم بكل الجوانب الإنسانية في حياة البشر، الاهتمام بالإنسان وكل ما يحيط به من مشاعر مؤثرة في حياته هو الذي ترسخ في الذاكرة الثقافية.



شعراء المملكة

 هل المشهد الشعري السعودي يختلف عن المصري؟ أين الشاعر السعودي من المحافل الدولية؟

المشهد الشعري السعودي ليس ببعيد عن الشعر العربي فيما يتعلق بالجوانب الإبداعية والسردية في الشعر، إلا أن الشعر العربي الآن تحول إلى روائي، أما المشهد الشعري السعودي فقد كان نمطيا في فترة من الفترات ولكنه أصبح متنوعا ويتميز بالإبداع الفكري، وهو لا ينفصل عن المشهد العربي لأن شعراء المملكة حريصيون على إقامة جسور ثقافية متواصلة مع اخواننا العرب، مشاركتنا في الفعاليات الثقافية العربية تساهم في نقل الصورة لمشهدنا الثقافي الذي يزخر بالكثير من المبدعين في كافة الأجناس الأدبية. أما عن المشاركة السعودية في المحافل الأدبية فمثلا في احتفالية معجم البابطين اعتذر عدد من الشعراء عن الحضور، ولا أدري هل هو من تقصير القائمين على الحدث أم من الشعراء، وعلى وزارة الثقافة والإعلام إتاحة الفرص لمشاركة عدد أكبر من الشعراء السعوديين لتمثيل المملكة في الأيام الثقافية التي تنفذ في كثير من الدول، وإتاحة الفرصة للمشاركة في فعاليات معارض الكتاب الدولية التي تحرص المملكة على توجدها فيها بقوة.



تأثرت بالبردوني

 من هم الشعراء الذين أثروا في محمد يعقوب؟

كل شاعر قرأت له أثر فيّ إيجابيا وظهر هذا من خلال رؤيتي الشعرية التي وضحت في نصوصي التي كتبتها، بداية تأثرت بالبردوني والمتنبي ومحمود درويش وأمل دنقل، وفي المملكة بكل من محمد الحربي، محمد الثبيتي، أحمد عايل، إبراهيم مفتاح وغيرهم.



الأمر ليس كما تظن .. قصيدة للشاعر  محمد يعقوب 

الأَمرُ لَيسَ كَمَا تَظُنُّ ..

سَرِيرَةٌ بَيضَاءُ

طَقْسٌ ..

سِيرَةُ امْرَأةٍ تَجِيءُ وَلا تَجِيءُ

الصَّفْحَةُ البَيضَاءُ

حِينَ تَفُكُّ فِي شَغَفٍ ضَفِيرَتِهَا

يَدٌ ..

أَطْلَقْتَهَا كَغَزَالَةٍ لِلرِّيحِ ثُمَّ تَبِعْتَهَا ظَمْآنَ

عُمْرٌ ..

لَسْتَ تَذْكُرُ

هَلْ فَتَحْتَ لَهُ كِتَابَ اللَّذَّةِ الأُولَى

وَلَمْ تُغْلِقْهُ بَعْدُ

شَجَى تُحَاوِلُ أَنْ تُقَاسِمَهُ الْهَوَاءَ

وَلا أَحَدْ ...

الأَمْرُ لَيْسَ كَمَا تَظُنَّ

هُبُوطُكَ الفِطْرِيُّ

أَسْئِلَةٌ تُعَلِّقُهَا جِزَافَاً خَلْفَ بَابِ الرُّوحِ

سُكَّرُكَ الَّذِي ذَوَّبْتَ أَكْثَرَهُ غِيَابَاً

ظَهْرُ كَفِّكَ شَاحِبَاً

مَعْنَى ..

جَرَحْتَ بِهِ تَطَامُنَ وَرْدَتِيْنِ

وَلَمْ تَكُنْ تَنْوِي السُّقُوْطَ ..!

خُلُوُّ مَوْسِمكَ الأَخِيْرِ مِنَ الصَّدَاقَةِ

وَخْزَةٌ فِي القَلْبِ

تَسْأَلُ عَنْ

بَ

لَ

دْ

الأَمْرُ لَيْسَ كَمَا تَظُنُّ

الحبُّ لا يَأتِي ، وَتَعْرِفُ ، مَرْتِيْنِ

مَسَاحةٌ أُخْرَى أَقَلُّ لِمَا تُسَمِّيْهِ النَّشِيدَ

وَمَا الَّذِي سَيَمُرُّ بَعْدُ وَلَمْ يَكُنْ قَدْ مَرَّ ...

حَتَّى الخَطْوُ غَيْرُ الخَطْوِ

خَاتَمُ رُوْحِكَ الخَضْرَاءِ ضَاقَ

وَلَمْ يَعُدْ فِي الوَقْتِ مُتَّسَعٌ

لِتَفْقِدَ إِصبَعَاً أُخْرَى

لَقَدْ أَصبَحْتَ تَعْرِفُ أَكثَرَ الآنَ

انْتَبِهْ ..

فَلَرُبَّمَا أَصبَحْتَ أَكثَرَ مَنْ يَرَى

فِي الضِفَّةِ الأُخْرَى

سِوَاهُ ...

العُمْرُ

كُلُّ العُمْرِ

كُلُّ العُمْرِ

لَيْسَ سِوَى زَبَدْ ...

الأَمْرُ لَيْسَ كَمَا تَظُنُّ

قَصِيْدَةٌ لَمْ تَكْتَمِلْ .. أَنْتَ ،

انْتَظَرْتَ ..

وَلَمْ يَطِرْ عُصْفُورُ شَكِّكَ

لَمْ تَكُنْ صَلْبَاً بِمَا يَكْفِي لِتَحْزَنَ

وَانْتَظَرْتَ ...

ضَلالُكَ الحَتْمِيُّ أَوْقَدَ شَمْعَةً فِي الرِّيْحِ

كَانَ أَجَلَّ

لَمْ تَشْعُرْ بِهِ إِذْ كَانَ يَطْرُقُ بَابَ غُرْفَتِكَ الحَمِيْمَةِ

طَيِّبَاً ،

لَمْ تَنْتَبِهْ يَوْمَاً لِحِكْمَتِهِ

اتَّكَأْتَ عَلَى عَصَاهُ كَمَا تَقُولُ

وَلَمْ تَكُنْ يَوْمَاً سَمَاوِّيَاً لِتَأْخُذَ مَا تَبَقَّى مِنْ يَقِيْنٍ فِيْهِ ..

كَمْ تُهْتَ فِي الرُّوْحِ الَّتِي دَوَّنْتَ سِيْرَتَهَا

بَهَاءً ،

فِي كِتَابٍ مِنْ جَسَدْ

الأَمْرُ لَيْسَ كَمَا تَظُنُّ

فَخُذْ مِنَ الحَجَرِ السَّكِينَةَ

لا تَقُلْ شَيْئاً ..

أَضِئ فِي الرُّوْحِ قِنْدِيْلاً لآخَرَ سَوْفَ يَأْتِي مِنْ هُنَاكَ

وَلا تَقُلْ شَيْئاً لَهُ فِي السِّرِّ

لا تَقْرَأْ عَلِيْهِ رَسَائلَ الوَجَعِ الأَخِيْرَةَ

فِي هُدُوْءٍ سِرْ إِلَى حَيْثُ انْتَهَيْتَ

فَوَحْدَهَا الكَلِمَاتُ تَجْرَحُ

وَحْدَهَا ..

لا وَقْتَ آخَرَ لِلْغِيَابِ

الحُبُّ ..

أَجْمَلُ مَا تَرَكْتَ وَرَاءَ ظَهْرِكَ

وَالغِيَابُ هُوَ الغِيَابُ

وَلَيْسَ فَوْضَى

أَنْ تَمُوْتَ كَمَا تَشَاءُ لَكَ القَصِيْدَةُ

ثُمَّ لا تَدْرِي ..

أَتَعْرُجُ مَرَّةً أُخْرَى إِلَيْكَ بِلا خَطِيئَةَ

أَمْ سَتَجْرَحُ

مَا تَبَقَّى مِنْ سَمَاءٍ فِيْكَ بِالحُمَّى

وَتَرْجِعُ

عَنْ مُوَاجَهَةِ الأَبَدْ !!