شارك 30 مصورًا فوتوغرافيًا ومرئيًا في توثيق ودراسة وتصوير الأماكن التراثية بمحافظة القطيف، بمشاركة عضو مجلس الشورى الدكتورة نهاد الجشي، وذلك خلال الرحلة التي نظمتها اللجنة الإعلامية في مهرجان صباح السبت.


وانطلقت الرحلة من جوار مبنى لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية بالقطيف حضرها عدد من المصورين بالإضافة إلى مصور بجليكي وبعض المهتمين من خارج منطقة القطيف، واستهدفت توثيق ودراسة وتصوير الأماكن التراثية، حيث شارك مسؤولو فرق الإعلام بالمهرجان ومسؤولو أركان لجنة التراث، ونائب البيت القطيفي زهير عبدرب الرسول ومسؤول البيت القطيفي المؤرخ عبدرب الرسول الغريافي.

وترأس حملة التصوير الفوتوغرافي نايف الضامن، وتجول المصورين في بيوت القطيف القديمة كحي الزريب وبقايا قلعة القطيف، كما نسق رئيس الإعلام بالمهرجان أمين الزهيري مع الفنان التشكيلي والمؤرخ محمد المصلي لزيارة جزيرة تاروت بهدف تغطية الأماكن التراثية المهمة بالجزيرة كقلعة تاروت وبيت السني وبيت الجشي.

وألقى الفنان المصلي على أعضاء الرحلة بمتحفه محاضرة حول التصوير والتشكيل والتي دارت محاورها حول الرؤية البصرية والقيم الجمالية وصناعة الفن والتذوق الجمالي.

من جانبه أوضح رئيس اللجنة الإعلامية بالمهرجان أمين الزهيري أن الإعداد لهذه الرحلة قد بدأ قبل شهر، مبدياً ترحيبه بكل من شارك بالرحلة وبالمصورين القادمين من خارج المنطقة، وشكر الزهيري كل من ساهم في إنجاح الرحلة من المسؤولين وأعضاء الرحلة.