استقبل الرئيس الهندي براناب موخرجي في نيودلهي امس الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين الذي يقوم بزيارة رسمية للهند.


ونقلت وكالة أنباء البحرين تصريحًا للملك حمد بن عيسى عقب الاستقبال قال فيه: إن هذه الزيارة تأتي لتعزز التعاون القائم بين البلدين بما يخدم مصالحهما المتبادلة والمشتركة. وأضاف "إن مذكرات التفاهم التي سيتم التوقيع عليها اليوم خلال الزيارة تعكس حرصنا واهتمامنا بمواصلة تحسين العلاقة بين بلدينا في مختلف المجالات التي تعود بالنفع على الجميع".

كما قام العاهل البحريني بزيارة الى قبر الزعيم الروحي المهاتما غاندي بمنطقة راج غات بالعاصمة الهندية، يرافقه السيد إي احمد وزير الدولة للشؤون الخارجية بجمهورية الهند رئيس بعثة الشرف.

ووضع ملك البحرين إكليلا من الزهور على قبر الراحل غاندي ووقف دقيقة صمت، حسب التقاليد الهندية العريقة.

وفي ختام الزيارة سجل كلمة في سجل الشرف فيما يلي نصها:

انه لمن دواعي سرورنا زيارة جمهورية الهند الصديقة وان نلتقي مع فخامة الرئيس برناب موخرجي وسعادة رئيس الوزراء الدكتور مانوهان سنج والعديد من كبار المسؤولين في الحكومة الهندية.

كما نؤكد هنا على فائق شكرنا وتقديرنا للترحيب الحار الذي غمرتمونا به.

وبمناسبة زيارتنا لجمهورية الهند الصديقة، ليسرنا ان نسجل كلمة في حق الزعيم الراحل المهاتما غاندي الذي آمن بقضيته ولم يدع اليها من فراغ بل طبقها وكان متسامحا، فاستطاعت الهند بذلك ان تصون وحدتها وتحفظ تنوعها ولا يستطيع المرء الا ان ينظر بإعجاب لهذا الارث الخالد من سيرة غاندي ومبادئه وبإعجاب اكبر للامة الهندية العظيمة.

وقدم أمين عام الضريح هدية تذكارية للملك البحريني عبارة عن كتب للمهاتما غاندي ومجسما للمهاتما.