أكد خالد الراجح منتج مسلسل «السلطانة» أن العمل لم يتم تجهيزه للموسم الرمضاني الماضي كونه ذا قصة درامية جديدة، حيث يعد من الأعمال التي ستكون ذات شأن كبير خلال عرضه في الأيام المقبلة. كما سيكون أول مسلسل خليجي يصور بعدسة سينمائية.


وأشار الراجح في حديثه لـ «اليوم» الى أن العمل تم الانتهاء من تصويره بالكامل ويضم نخبة كبيرة من الفنانين السعوديين والخليجيين منهم : ليلى سلمان , إبراهيم الحربي , محمد المفرح , علي السبع , بدرية أحمد , أميرة محمد وشيماء سبت ، وهو بقيادة المخرج ماجد الربيعان، مبيناً في الوقت نفسه أن «السلطانة» سيعرض ـ بإذن الله ـ على شاشة رائدة في عالم الفضاء العربي، تقف معنا وتتابعنا خطوة بخطوة من أجل نجاح هذا العمل، الذي سيكون منافسا قويا للمسلسلات العربية، والخليجية، من حيث ما نتناوله من قضايا ساخنة الأكثر جرأة على مستوى الخليج.         من جانبه أوضح مخرج العمل ماجد الربيعان أن مسلسل «السلطانة» سيكون بمثابة ضربة قوية في الدراما السعودية والخليجية، حيث إن العمل يحمل قصة جديدة لم يتطرق لها أحد من قبل، مضيفاً أنه سيحقق نسبة مشاهدة كبيرة. كما أن الشخصيات التي تشارك في العمل وجدت فرصة كبيرة من خلال المسلسل لإبراز نفسها، خاصة أن هناك وجوها جديدة تلعب دورا رئيسا في هذا العمل والذين حظوا أيضا بدعم كبير من الفنانين الكبار الذين يحملون صيتا في الوسط الفني، بدورها قالت الممثلة الشابة نورا الفيصل : قلما نجد مسلسلات تدعم الممثلين الشباب وهذا يحسب لمسلسل «السلطانة» الذي دعمنا من خلال أدوار رئيسة، ومتابعة مستمرة من المنتج والمخرج، وتابعت بقولها : حضورنا في عمل قوي مثل مسلسل «السلطانة» سيجعل الفنانين الشباب يجدون أنفسهم في مسلسلات أقوى، وأدوار رئيسة وبطولية، يظهرون من خلالها بصورة أفضل.