عاجل

«حي العقربية» اتخذ اسمه من العقارب اللادغة

«حي العقربية» اتخذ اسمه من العقارب اللادغة

الجمعة ٢٢ / ١٠ / ٢٠١٠
يعتبر «حي العقربية» أحد أشهر الأحياء في محافظة الخبر, ويمتد هذا الحي من الشارع العاشر جنوبا إلى شارع الملك فيصل شمالا, وفي الناحية الشرقية يبدأ من شارع الأمير حمود وينتهي إلى شارع مكة غربا، ويعتبر الحي من أفضل الأحياء على مستوى الخبر قبل الخمس والعشرين عاما الماضية. العقارب وهذا الحي له من اسمه نصيب إذ سمي بهذا الاسم لكونه قديما كان مليئا بالعقارب, فأطلق عليه (حي العقربيه) ، وعند بحثنا عن أول من سكن هذا الحي وجدنا أن قبيلة «نعيم النازحة» من قطر هم أول من سكنوه ومازالوا يسكنونها حتى الآن، ومنهم وزير البترول المهندس علي النعيمي ،حيث إن هذه القبيلة كان لها دور كبير لتطوير الحي ومن بعدهم أتت باقي القبائل ومنها قبيلة بني هاجر وأفراد من قبائل أخرى، والتي قدمت لمحافظة الخبر بحكم توفر الوظائف في شركة ارامكو. تطور مستمر ويعد الحي من أسرع الأحياء تطورا ونموا آنذاك بسبب وجود العمالة الأجنبية فيه بكثرة، حيث يعتبر محمد بن سعد الرحماني البقمي أول عمدة بحي العقربية والذي تولى هذا المنصب من عام 1407 هـ وعند لقائتا بالرحماني أكد على أن من أوائل القبائل التي سكنت بهذا الحي هم قبيلة نعيم وشيخهم حمد بن راشد النعيمي, والذين كانوا يمتلكون مجموعات من الإبل ذات اللون الأحمر وكانوا يذهبون بها الى بئر موجودة بالحي للسقيا ،وعندما يبدأون في سحب الماء بالدلو يجدون العقارب وبكثرة في الماء فأتت من هنا سبب التسمية. أول مدرسة ابتدائية وأضاف الرحماني : إن قبيلة بني هاجر جاءت بعد قبيلة نعيم وأفراد قليلة من قبيلة البقوم وسبيع ومن العوائل عائلة الزامل والذكير والفرج، ويقول الرحماني: إن مدرسة العقربية الابتدائية والتي كانت على الشارع العاشر من أوائل المدارس بالحي ، وكذلك مركز صحي العقربية من أوائل المراكز الصحية والذي يقع على تقاطع الشارع العاشر مع شارع الأمير حمود ومازال في موقعه ، ولفت الى أنه كانت هناك مجموعة من الصناديق والصفيح اتخذت للسكن ،كانت تقع قريبة من الشارع العاشر ويسكنها بعضٌ من أفراد القبائل الموجودة بالحي، كما كان قصر الأمير سلمان بن عبدالعزيز يقع في الجهة الشمالية للحي ، ويشرح الرحماني النمو العمراني السريع للحي قائلا : بدأ العمل في إنشاء المستشفى التعليمي في عام 1401هـ تقريبا، وبدأت شركة ارامكو في بناء مساكن للعمال من الفئةVIP من الجالية اللبنانية والأمريكية والأوربية ، وذكر أنه كانت هناك محاولة لتغيير اسم العقربية إلى حي البساتين ،ولكن لم يجد هذا الرأي قبولا من الناس ،وتم تثبيت اسم العقربية رسميا آنذاك.