عاجل

انطلاق مهرجان الدوخلة الخامس خلال أيام العيد

انطلاق مهرجان الدوخلة الخامس خلال أيام العيد

الاحد ١ / ١١ / ٢٠٠٩
تستعد لجنة التنمية الاجتماعية ببلدة سنابس في جزيرة تاروت لإقامة مهرجان الدوخلة التراثي للعام الخامس على التوالي وخلال أيام عيد الأضحى لمدة 7 أيام خلال الفترة من 9 إلى 15 من ذي الحجة القادم تحت شعار «القطيف.. حضارة وثقافة» برعاية إعلامية من دار «اليوم». وأكد رئيس اللجنة العليا المنظمة للمهرجان حسن آل طلاق أن المهرجان سيتضمن العديد من الفعاليات المختلفة كالقرية التراثية ومعرض الأسر المنتجة ومسرحيات وعروضا ومسابقات رياضية وثقافية وألعابا ترفيهية بالإضافة لأركان مخصصة للمعارض الفنية المختلفة وأركان التسوق. مشيرا الى ان عدد زواره بلغ في العام الماضي أكثر من 100 آلاف زائر. البلدية شريك وداعم أساسي وأشار رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس خالد الدوسري منذ تأسيس المهرجان والبلدية تقدم الدعم الجانبي المساند ،حيث قدمت في العام الماضي . مؤكدا الدوسري الى ان البلدية ستشارك بلجنة إشرافية داعمة من قبل بلدية محافظة القطيف وبلدية تاروت طيلة أيام المهرجان. أعداد كبيرة من الزوار واشار المدير التنفيذي للمهرجان سعيد تقي الطلاق ان اللجنة عقدت عدة اجتماعات خلال الأشهر الماضية. وأضاف :إن ضخامة العمل وكلفته المادية تفوق المليونين ونصف المليون ريال. متوقعا أن يحظى المهرجان باستقطاب عدد أكبر من الزوار مقارنة بالسنة الماضية، مؤكدا ان المشاركة لن تقتصر في المهرجان على بلدة سنابس، وإنما جميع مدن القطيف وقراها، وهو معد لاستقبال جميع المشاركين والزوار من أنحاء دول الخليج والمملكة عموماً خاصة أهالي المنطقة الشرقية. أهداف المهرجان وعن اهداف المهرجان يشير نائب رئيس اللجنة حسن سعيد الصفار إلى إن المهرجان يعمل على إرساء مفاهيم تطبيقية للتوعية والتنمية البشرية في المجالات الثقافية والاجتماعية والصحية والمهنية من خلال الفعاليات والبرامج والأنشطة المختلفة التي تنظم أثناء المهرجان، وقال :إن من أهداف المهرجان الاحتفاء بالعيد بشكل جماعي ومنظم، واستذكار وإحياء التراث الشعبي للمنطقة، وكذلك تشجيع الإنتاج المحلي للمنطقة من خلال التعريف بالمنتجات والمنتجين، وتشجيع الشباب والشابات على العمل التطوعي، واكتشاف المواهب والكفاءات وتشجيعها والتعريف بها. الأسر المنتجة ودعت رئيسة لجنة التنمية الاجتماعية النسائية ياسمين السيهاتي الراغبات في المشاركة في معرض «الأسر المنتجة» الذي سيقام ضمن فعاليات المهرجــان مراجعة اللجنة. وقالت : نرحب بأصحاب المواهب والمهارات الفنية في مجال الحرف والأشغال اليدوية وأشغال الديكور المنزلي من تحف وصناعات خزفية وفي الخياطة والكورشية وفن صناعة الإكسسوارات والحلي بشتى أنواعها، موضحة انه تم توفير أماكن مخصصة لبيع منتجات الأسر المنتجه وأخرى للعرض في المهرجان. وأشادت رئيسة القسم النسائي نسرين المقظوظ بالتجهيزات والادارة ،وأكدت ان عدد كبائن المطاعم تم زيادتها لإتاحة الفرصة لتنوع خيارات زوار المهرجان من الناحية الغذائية ،كما تم إضافة خيمة خاصة بجميع أركان وفعاليات الأطفال تحت مسمى واحة الطفل، وعروض مسرحية نسائية.ولفتت المقظوط الى انه تم تأهيل الإداريات ورئيسات اللجان من خلال دورات تدريبية تهدف لتطوير الذات والتعريف بمفهوم العمل التطوعي، رموز خليجية بالمهرجان . الدوخلة حول العالم كما اضافت نائبة رئيسة القسم النسائي أنعام العصفور: تم التنسيق مع العديد من المدربين والمثقفين والمحاضرين من دول مجلس التعاون الخليجي للمشاركة في المهرجان كما نسعى لاستضافة شخصيات دبلوماسية من السفارات والقنصليات الموجودة في المملكة، مشيرة الى طموحها بجمع مشاركات لجميع الجمعيات الخيرية النسائية في محافظة القطيف. وأضافت العصفور :قمنا بالتنسيق مع مواهب فنية جديدة للمشاركة ضمن النشاط المسرحي بالمهرجان. الجدير بالذكر ان المهرجان بدء تدشينه عام 1426هـ، وظهرت فكرته من خلال مطالبات عدد من الكتاب في منتدى «سنابس الثقافي» الإلكتروني. كما ان المفهوم التراثي لمسمى الدوخلة والتي تعني قيام أطفال بصنع إناء من خوص النخل وملئه بقليل من التراب والسماد وزرع بذور فيه مع بداية مغادرة أقاربهم لأداء فريضة الحج.