DAMMAM
الخميس
34°C
weather-icon
الجمعة
icon-weather
34°C
السبت
icon-weather
37°C
الأحد
icon-weather
33°C
الاثنين
icon-weather
34°C
الثلاثاء
icon-weather
36°C
eid moubarak
eid moubarak
eid moubarak

"بيت الحرفيين" بالأحساء يدرب أكثر من 100 شخص على 6 حرف مختلفة

"بيت الحرفيين" بالأحساء يدرب أكثر من 100 شخص على 6 حرف مختلفة
"بيت الحرفيين" في المدرسة الأميرية واحد من أوائل البيوت المتخصصة في الصناعات اليدوية التقليدية - اليوم
"بيت الحرفيين" في المدرسة الأميرية واحد من أوائل البيوت المتخصصة في الصناعات اليدوية التقليدية - اليوم

درب "بيت الحرفيين" في المدرسة الأميرية بمحافظة الأحساء، 104 شخص على 6 حرف مختلفة، حيث تم إنتاج أكثر من 2000 قطعة حرفية بفضل مشاركة المتدربين واستفادتهم من الخبرات والمهارات المتاحة في البيت، من ضمنها حرفة حياكة البشت وصناعة العقال السعودي وصناعة المشغولات الخشبية والمعدنية والنخيلية والفخارية وصناعة السبح.

دشت هيئة التراث "بيت الحرفيين" في المدرسة الأميرية في عام 2022، كواحد من أوائل البيوت المتخصصة في الصناعات اليدوية التقليدية على مستوى المملكة، نظرًا لتميز الحرفيين في المحافظة وجاهزية المواقع التاريخية الحاضنة للمشروع.

يقدم

دورات "بيت الحرفيين"

ويقدم "بيت الحرفيين" مجموعة متنوعة من الدورات التدريبية التي تهدف إلى إحياء وتعزيز الحرف التقليدية والتراث الثقافي السعودي. ومن بين هذه الدورات، تم تنظيم دورة في صناعة العقال السعودي للمرة الأولى في المملكة ساهم المتدربين من خلالها في إنتاج أكثر من 2000 قطعة حرفية، بالإضافة إلى دورات في صناعة الخوص والسبح. وذلك ضمن استراتيجية الهيئة في إعادة إحياء الحرف المندثرة وتثمين المواهب الحرفية في المملكة.

يقدم

الحفاظ على الثروة الثقافية

ويهدف بيت الحرفيين إلى المحافظة على الثروة الثقافية وإدارتها بفعالية، من خلال التوسع في إنشاء بيوت الحرفيين في مختلف مناطق المملكة، وإبراز جمال الحرف اليدوية السعودية العريقة والأصيلة. كما يعمل البيت على تطوير وتعزيز قدرات الحرفيين والحرفيات السعوديين، وتعزيز الإبداع والتصميم المبتكر في صناعة الحرف.

يقدم

تستمر هيئة التراث في جهودها الرامية إلى إحياء التراث السعودي وتعزيز الحرف التقليدية من خلال تنفيذ مشروع "بيت الحرفيين" في عدد من مناطق المملكة. وتسعى الهيئة إلى تعزيز قدرات الحرفيين والحرفيات السعوديين وتوفير فرص تدريبية للشباب المهتمين بالحرف التقليدية.