DAMMAM
الخميس
34°C
weather-icon
الجمعة
icon-weather
34°C
السبت
icon-weather
37°C
الأحد
icon-weather
33°C
الاثنين
icon-weather
34°C
الثلاثاء
icon-weather
36°C

غرفة الشرقية تقدّم مزيجًا من الإبداع وريادة الاعمال تفعيلًا لمبادرة "الشرقية تُبدع"

غرفة الشرقية تقدّم مزيجًا من الإبداع وريادة الاعمال تفعيلًا لمبادرة "الشرقية تُبدع"
غرفة الشرقية تقدّم مزيجًا من الإبداع وريادة الاعمال تفعيلًا لمبادرة
تابعنا على تويتر للحصول على أخر الاخبار الاقتصادية

باقة من البرامج التثقيفية وبقوالب ريادية نشرتها غرفة الشرقية دمجت خلالها الإبداع بثقافة العمل الحر والعوامل المساهمة في نجاح روّاد الاعمال، وصولًا إلى آليات تأسيس الموارد البشرية للمنشآت الصغيرة، إلى جانب فرص الدعم المتاحة، ويأتي ذلك تفعيلًا لمبادرة "الشرقية تُبدع"، حيث تنوّعت الفعاليات بين الاستشارات واستعراض التجارب الناجحة للمشاريع المرتبطة بسوق العمل، للكشف عن المواهب الشبابية وما آلت إليه عطفًا على ما تمّر به المملكة العربية السعودية من متغيرات وجهود حثيثة؛ لدعم البرامج والمبادرات وفرص العمل التي تنعكس على الأداء الفاعل ومسارات العملية التنموية.
من بوابات عدة أطلّت فعاليات غرفة الشرقية وإزدانت بنشر الوعي بين أوساط المجتمع، ففي كليات الأصالة نفّذت الغرفة برنامج "رياديون" وهو مبادرة أطلقها مركز المنشآت الصغيرة والمتوسطة لنشر ثقافة العمل الحُر بين طلبة الجامعات والكليات والمعاهد والمدارس بهدف الوصول إلى الشباب في أماكنهم؛ للربط بين أهمية العمل الحر وتجارب روّاد الأعمال الصانعين لأفكار والباحثين عن فرص متجددة، وذلك تأكيدًا على دور المركز في دعم تلك الفئة والرد على استفساراتهم وتدوين ملاحظاتهم، للولُوج إلى نشر ثقافة العمل المهني الاستثماري، ولم تنأى غرفة الشرقية عن نشر المعرفة والإبداع والريادة في محافظات المنطقة تزامنًا مع مبادرة "الشرقية تُبدع"، فمن خلال فرعها بالجبيل سلّطت الضوء من خلال برنامج ريادي متخصص على عوامل نجاح روّاد الأعمال المرتبطة بالمهارات الشخصية وسُبل التواصل الفعّال عبر امتلاك الرؤية الواضحة بأهداف محددة لسير المشروع، إلى جانب اعتماد التطوير كمنهجية مستمرة لقياس رضا المستفيدين بأدوات ديناميكة قادرة على استيعاب متطلبات المرحلة الراهنة والمستقبلية.
وللتخطيط السليم أهمية قصوى في العمل الريادي، حيث نوّه المشاركون في البرنامج أنه ضمن أبرز عوامل نجاح الروّاد الالتفات إلى ما يسمى بـ "سياسات العمل بين الخطط والتخطيط" ذات الارتباط المباشر بشخصية القائد ودراسة الجدوى والاستراتيجيات المعتمدة؛ لتنمو فكرة المشروع وتطفو على السطح،
وبمسافة تبعد عن مدينة الدمام بحوالي 299.82 كيلو متر، تسلل الإبداع إلى مدينة الخفجي بندوة أقامها فرع غرفة الشرقية هناك، حيث تم الكشف عن فرص الدعم لمشاريع الامتياز التجاري من بنك التنمية الاجتماعية، الذي يطلق فرص استثمارية متعددة لاستقطاب المشاريع المتميزة و أثبتت نجاحها عبر عقد اتفاقيات منح حق الامتياز للراغبين في الاستفادة من خدمات البنك.
وبعودة مجددة للمقر الرئيسي لغرفة الشرقية استفاد العديد من المهتمين من ندوة بعنوان "تأسيس الموارد البشرية للمنشآت الصغيرة" التي ربطت بين قوة تفكير المورد البشري وإطلاق الفكرة على أرض الواقع؛ لتصبح مؤسسة أو مشروع صغير قادر على محاكاة الواقع المزدحم بحكايات النجاح والمرتبط باستشارات منها قانونية وأخرى تجارية، ناهيك عن كل ما يحقق مفهوم التمكين والوصل إلى سُبل التمويل الذي يضمن استمرارية المشروع وتناميه بشكل تدريجي.