ضمك يضرب الفيحاء في عقر داره