تسمية ميقاتي رئيسا للحكومة اللبنانية بـ 53 صوتا

تسمية ميقاتي رئيسا للحكومة اللبنانية بـ 53 صوتا

الجمعة ٢٤ / ٠٦ / ٢٠٢٢
أعلن النائب أشرف ريفي مقاطعته للاستشارات النيابية، بعدما أطلق رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون، الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية رئيس لتشكيل الحكومة، أمس في قصر بعبدا، وجاءت لصالح الرئيس نجيب ميقاتي مكلفا بتشكيلها بعد نيله 53 صوتا.

وتشير أوساط مراقبة لـ «اليوم» إلى أن الحكومة المقبلة ستكون على شاكلة الحكومات السابقة، إلا أن الأهم من شكل الحكومة هو قدرتها على التحضير لانتخاب رئيس جديد للجمهورية وتشكيل حكومة قادرة على النهوض بلبنان.


وقال النائب ميشال معوض: سنشكل كتلة نيابية مع النائبين أشرف ريفي وفؤاد المخزومي، بينما، خالفت كتلة «الجمهورية القوية»، الجميع بعدم تسمية نجيب ميقاتي، وقالت: إنها لم تسم أحدا لرئاسة الحكومة.

ويضم التكتل 19 نائبا وهم: جورج عدوان، شوقي الدكاش، زياد الحواط، جورج عقيص، انطوان حبشي، ستريدا طوق، بيار بو عاصي، الياس اسطفان، غسان حاصباني، فادي كرم، غياث يزبك، ملحم رياشي، رازي الحاج، جهاد بقرادوني، نزيه متى، غادة أيوب، سعيد الأسمر، كميل شمعون، إلياس الخوري.

وبدأ عون الاستشارات بلقاء عقده مع نائب رئيس مجلس النواب إلياس بو صعب الذي أعلن عقب الاجتماع أنه لن يسمي أي شخصية لرئاسة الحكومة.

وأضاف: «المرحلة الاستثنائية تقتضي علينا تسهيل الأمور لتحقيق مطالب اللبنانيين».

بدوره، أعلن اللقاء النيابي الشمالي تسمية الرئيس ميقاتي لرئاسة الحكومة، أما كتلة «الكتائب»، فأعلنت تسمية السفير السابق نواف سلام لرئاسة الحكومة.

ويضم التكتل 4 نواب وهم: سامي الجميل، نديم الجميل، إلياس حنكش، سليم الصايغ.

من جهته، أعلن التكتل «الوطني المستقل» تسمية الرئيس نجيب ميقاتي لرئاسة الحكومة، فيما أعلنت كتلة «اللقاء الديمقراطي» تسمية السفير السابق نواف سلام لرئاسة الحكومة.

ويضم التكتل 8 نواب وهم: تيمور جنبلاط، مروان حمادة، راجي السعد، أكرم شهيب، بلال عبد الله، هادي أبو الحسن، وائل أبو فاعور، فيصل الصايغ.

كما سمت كتلة «جمعية المشاريع» و«الجماعة الإسلامية» و«الوفاء للمقاومة» والنائب جميل عبود من كتلة «مشروع وطن الإنسان»، الرئيس نجيب ميقاتي لرئاسة الحكومة.

وفيما، أعلن النواب حسن مراد وجان طالوزيان تسمية الرئيس نجيب ميقاتي لرئاسة الحكومة، أعلن النائب فؤاد مخزومي عدم تسمية أي شخصية.
المزيد من المقالات