ولي العهد يبرهن على عظيم عنايته بالعقول المُبدعة من أبناء المملكة

ولي العهد يبرهن على عظيم عنايته بالعقول المُبدعة من أبناء المملكة

الثلاثاء ٢٤ / ٠٥ / ٢٠٢٢


- اعتزاز وفخر ولي العهد بأبناء وبنات الوطن الذين مثّلوا المملكة خير تمثيل في المحافل الدولية والعالمية


- استقبال سمو ولي العهد للمبدعين والمُبدعات يحمل أعلى معاني التحفيز والتشجيع

- حصول أبناء المملكة على الجوائز نتيجة طبيعية للاهتمام الرفيع والتمكين الكبير من لدن سمو ولي العهد

- يعيش الشباب السعودي أعلى درجات التمكين بقيادة سمو ولي العهد

يعد استقبال سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، الموهوبين السعوديين الحائزين على جوائز آيسف 2022 وإشادته يحفظه الله بما حققوه من إنجازات ومُنجزات، يعكس عظيم اعتزاز وفخر سموه بأبناء وبنات الوطن الذين مثّلوا المملكة العربية السعودية خير تمثيل في المحافل الدولية والعالمية.

واعتاد أبناء وبنات الوطن على قُرب سمو ولي العهد منهم، وفخره بما يحققونه من منجزات، كيف لا وهو من قاد ويقود خارطة طريقهم نحو المُستقبل (رؤية 2030) التي تعمل وفقًا لأهدافها ومُستهدفاتها على وضع المملكة وشعبها واقتصادها وتعليمها وكافة قطاعاتها في المكانة المُستحقة إقليميًا ودوليًا.

وكان استقبال سمو ولي العهد للمبدعين والمُبدعات من أبناء وبنات هذا الوطن، يحمل أعلى معاني التحفيز والتشجيع، ويبعث برسالة لجميع الطلاب والطالبات بأن باب العلم والتميز هو أفضل الأبواب نحو المُستقبل.

وتؤكد الإنجازات التي حققتها المملكة في معرض آيسف على يد أبنائها وبناتها؛ على رهان وثقة سمو ولي العهد بالسعوديين والسعوديات والذين وصفهم بأنهم شعب جبار وعظيم، ووصف همتهم في تحقيق الإنجازات بجبل طويق الشامخ، واعتزازه يحفظه الله بمقدرتهم على وضع الأهداف والعمل على تحقيقها بكل سهولة.

كما أن حرص سمو ولي العهد على استقبال الأبطال السعوديين الفائزين بجوائز آيسف 2022، يعكس عظيم عنايته بالعقول المُبدعة التي يُراهن عليها في بناء حاضر ومستقبل المملكة العربية السعودية، بوصفهم المحور الأساسي والمرتكز الرئيسي للتطور والتنمية والتقدم والمنافسة الإقليمية والدولية.

أما الحصيلة العالية من الجوائز التي خطفها الأبطال السعوديون في جوائز آيسف 2022، تُعد نتيجة طبيعية للاهتمام الرفيع والتمكين الكبير من لدن سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لهم وفق رؤية المملكة 2030 التي تدفع باتجاه رفع تنافسية أبناء وبنات الوطن الذين يمثلون رأس المال الحقيقي للمملكة.

ويُشكل الإنسان السعودي محور الاهتمام الأساسي لسمو ولي العهد، وهو ما يجعل من استقبال سموه لأبناء وبنات الوطن الفائزين بجوائز آيسف 2022 أمر غير مُستغرب من قيادة وضعت جُل رهانها على شعبها الذي فاخر به على الدوام الأمير محمد بن سلمان واصفًا إياه بأنه أغلى ما نملك.

ويأتي الإنجاز الوطني غير المسبوق الذي حققه أبناء وبنات الوطن في آيسف 2022، في وقت يعيش فيه الشباب السعودي أعلى درجات التمكين بقيادة سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، والذي وقف ويقف خلف كل إنجاز حققه ويحققه الشباب والشابات السعوديين في الداخل والخارج.
المزيد من المقالات