رئيس مجلس الشورى: المملكة داعمة لجميع القضايا العربية والإسلامية

رئيس مجلس الشورى: المملكة داعمة لجميع القضايا العربية والإسلامية

الجمعة ٢٠ / ٠٥ / ٢٠٢٢


- المملكة تقف إلى جانب الشعب الفلسطيني


- أهمية التعاون بين المجالس البرلمانية في الدول العربية والإسلامية

يرأس رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ وفد المملكة المشارك في أعمال المؤتمر الثالث والثلاثين الاستثنائي الطارئ للاتحاد البرلماني العربي الذي تستضيفه جمهورية مصر العربية غداً، الذي يأتي لاتخاذ موقفٍ يرقى إلى مستوى اللحظة الصعبة للقضية الفلسطينية، بمشاركة رؤساء المجالس التشريعية البرلمانية في الدول العربية.

وأكد الدكتور عبدالله آل الشيخ في - تصريحٍ صحفي- بهذه المناسبة أنَّ المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهدالأمين - حفظهما الله- داعمةٌ للعمل العربي المشترك ومساندةٌ لجميع القضايا العربية والإسلامية والتي تأتي في مقدمتها القضية الفلسطينية، مؤكداً وقوف المملكة إلى جانب الشعب الفلسطيني، للوصول إلى حل عادل وشامل بإقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود عام 1967م، وعاصمتها القدس الشرقية.

وأشار إلى أهمية التعاون بين المجالس البرلمانية في الدول العربية والإسلامية، للقيام بدور برلماني فاعل، وممارسة أدوارها في المحافل البرلمانية كافة دفاعاً عن الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة حتى ينال جميع حقوقه على أراضيه.

ويضم وفد مجلس الشورى المشارك في المؤتمر الثالث والثلاثين الاستثنائي الطارئ للاتحاد البرلماني العربي برئاسة معالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ، عضو مجلس الشورى عضو اللجنة التنفيذية بالاتحاد البرلماني العربي الأستاذ بندر بن محمد عسيري وعددٌ من مسؤولي المجلس.
المزيد من المقالات