رئيس «العامة للنقل» يستعرض التطور المتسارع في «الخطوط الحديدية»

رئيس «العامة للنقل» يستعرض التطور المتسارع في «الخطوط الحديدية»

الخميس ١٩ / ٠٥ / ٢٠٢٢
استعرض رئيس الهيئة العامة للنقل د. رميح الرميح، أبرز المشاريع النوعية في الخطوط الحديدية في المملكة، وذلك خلال مشاركته في معرض ومؤتمر الشرق الأوسط للسكك الحديدية في دورته السادسة عشرة، الذي يقام على مدى يومين في مركز المعارض بأبوظبي في دولة الإمارات العربية المتحدة، تحت رعاية الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وبالتعاون مع وزارة الطاقة والبنية التحتية ودائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، وبمشاركة عدد من صناع القرار في قطاع النقل العربي و250 عارضاً من مختلف دول العالم، بالإضافة إلى 600 من كبار الشخصيات والرؤساء التنفيذيين لجميع مشغلي السكك الحديدية الرئيسيين من جميع أنحاء المنطقة.

وأكد الرميح أن صناعة النقل بالخطوط الحديدية في المملكة تشهد تطوراً متسارعاً ونمواً مطرداً، يجسد الدعم غير المحدود من القيادة الرشيدة - رعاها الله –، وأسهم ذلك في التوسع في مشاريع وشبكات الخطوط الحديدية؛ لتتوفر خدمات النقل السككي لجميع المستفيدين في مختلف أنحاء المملكة، موضحاً أنه منذ تدشين الملك عبدالعزيز السكك الحديدية قبل أكثر من 70 عاماً والمملكة تعيش نموًا يصل بنا اليوم إلى أكثر من 5 آلاف كم تربط قلب المملكة بأطرافها، من خلال تقديم الخدمات لنقل الركاب ونقل البضائع والثروات الطبيعية.


وبين أن الإستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية تستهدف ربط أكثر من 8 آلاف كم من الخطوط الحديدية بحلول عام 2030 بأحدث التقنيات وأعلى معايير الجودة والسلامة.

وأوضح أن المملكة تسعى بشكل حثيث إلى المحافظة على البيئة وفق عدة مبادرات وطنية، بالإضافة إلى أن استخدام وسائل النقل السككي الحديثة أسهمت بانخفاض 85 % من الانبعاثات الكربونية.
المزيد من المقالات