تدشين «مساحة الابتكار الإثرائي» للطلاب الموهوبين في البكيرية

تدشين «مساحة الابتكار الإثرائي» للطلاب الموهوبين في البكيرية

الخميس ١٢ / ٠٥ / ٢٠٢٢


دشن مساعد مدير تعليم البكيرية محمد بن علي القضيبي اليوم، "برنامج مساحة الابتكار الإثرائي" للطلاب الموهوبين بمدرسة عمر بن عبدالعزيز الابتدائية، وذلك ضمن خطة برامج الموهوبين المدرسية، لطلاب مدارس المرحلتين الابتدائية والمتوسطة.


وأهاب القضيبي خلال التدشين بالمدارس الابتدائية والمتوسطة على تطوير مجتمعات ابتكارية قادرة على الإنتاج المبدع والمتميز، وإعداد جيل منافس عالميًا، من خلال تطوير برامج رعاية الموهوبين المدرسية، بما يتوافق مع التوجهات والتطورات الحديثة لوزارة التعليم، وأحدث الاتجاهات والممارسات العالمية في تربية الموهوبين ومهارات المستقبل.

والتقى مساعد مدير التعليم بالطلاب الموهوبين المستهدفين، وأطلق أول رسالة تعريفية عن البرنامج "مساحة الابتكار الإثرائي" عبر منصة تويتر من حساب المدرسة، إضافة إلى إرسال رسالة نصية لأولياء أمور الطلاب الموهوبين المستهدفين بالبرنامج، وكرم الطالبين المجتازين لمقياس موهبة وهما الطالب عبدالإله الحديثي والطالب محمد الحربي.

بدوره أشار رئيس قسم الموهوبين مسلم بن محمد المزيني إلى أهمية تدشين مقر للبرنامج بمدرسة عمر بن عبدالعزيز الابتدائية، مبيناً أن العالم يشهد تنافسًا دوليًا لتحقيق مراكز ريادية في مؤشر الابتكار العالمي، حيث يرتبط ارتباطًا وثيقًا بالاقتصاد والتنمية، والسعي إلى تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030، مشيراً إلى أن البرنامج يوفر للطلبة الموهوبين والمبدعين مساحة حرة للتعلم والعمل من خلال توظيف مهارات العلم في تنفيذ مشاريع عملية وصولًا إلى ريادة الأفكار الإبداعية.
المزيد من المقالات