أُمّ القرى تواصل جهودها في مشروع تعزيز كفاءة البحوث باللغة العربيَّة

أُمّ القرى تواصل جهودها في مشروع تعزيز كفاءة البحوث باللغة العربيَّة

واصلت جامعة أُمِّ القرى ممثلة في وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي مراحل مشروع تعزيز كفاءة البحوث والدراسات باللغة العربية، والذي تشرف عليه وكالة البحث والابتكار في وزارة التعليم، وذلك عبر تنظيم ورشتي عمل، وملتقى علمي.
أمَّا عنوان الورشة الأولى فكان عن: جودة البحث العلمي وسبل الارتقاء به؛ نُوقش خلالها واقع النشر المصنَّف بجامعة أم القرى وتحديات النَّشر باللغة العربية، فيما كانت الورشة الثانية عن: مراجعة لوائح النشر الخاصة باللغة العربية؛ وناقشت الورشتان عددًا من المقترحات التطويرية، والجوانب التي تحتاج إلى تفعيل، إضافة إلى مدى ملائمة اللوائح الموجودة لأكبر شريحة ممكنة من الباحثين في مجال النشر العلمي.
كما أُقيم ملتقى علمي؛ لاستطلاع آراء الباحثين ومقترحاتهم المرتبطة بمخرجات الفعاليات التي عُقِدت لتعزيز كفاءة البحث العلمي.
وشارك في فعاليات هذا الملتقى قُرابة ١٥٠ عضوًا من أعضاء هيئة التدريس والباحثين المهتمين .
وأوضح وكيل جامعة أُمِّ القرى للدراسات العليا والبحث العلمي أ.د فهد بن أحمد الزهراني أنَّ مشروع تعزيز كفاءة البحوث والدراسات باللغة العربية يواصل نجاحاته وتميزه بتحقيق الجامعة لنسبة١٠٠بالمائه؜ من تقارير المراحل السابقة ، مضيفًا أنَّ هذا النجاح تحقق بفضل الله أولًا ، ثم بفضل دعم واهتمام القيادة الرشيدة - أيَّدها الله -، ثم حرص واهتمام معالي وزير التعليم د. حمد بن محمد آل الشيخ، ومعالي نائبه للجامعات والبحث والابتكار د. محمد بن أحمد السديري، ورئيس جامعة أُمِّ القرى أ.د معدي بن محمد آل مذهب؛ لتكون جامعة أم القرى في مقدِّمة الجامعات المتميزة في مجال البحث العلمي .
المزيد من المقالات