«ترشيد» ترفع كفاءة الطاقة وتخفض الاستهلاك 26% بوزارة الرياضة

«ترشيد» ترفع كفاءة الطاقة وتخفض الاستهلاك 26% بوزارة الرياضة

الأربعاء ٢٦ / ٠١ / ٢٠٢٢


استكملت الشركة الوطنية لخدمات كفاءة الطاقة "ترشيد"، أعمال إعادة تأهيل مبنى وزارة الرياضة -مكتب الوزير- بمدينة الرياض، الذي بلغت مساحته الإجمالية 3.700 متر مربع.


وقامت الشركة بدراسة المشروع وتبين لها أهمية تأهيل أنظمة التكييف والإضاءة، مما سيجعل مقر الوزارة أكثر كفاءة وقدرة على استهلاك وترشيد الطاقة.

وتتوقع "ترشيد" ، مع انتهاء المشروع، أن يحقق المبنى وفراً في الاستهلاك الكهربائي قدره 800 ألف كيلو واط ساعة سنوياً، أي بنسبة 26% من إجمالي الاستهلاك العام السابق.

وقد شملت أعمال إعادة التأهيل أربعة معايير رئيسية وهي استبدال الإنارة التقليدية بإنارة مرشدة للطاقة تعمل بتقنية LED، واستبدال بعض وحدات التكييف ووحدات التكييف المركزي بوحدات أعلى كفاءة في استهلاك الطاقة مع تركيب نظام للتحكم بوحدات التكييف في المبنى.

الجدير بالذكر أن نسبة الوفر الحاصلة من هذا المشروع تعادل تفادي استهلاك ما يقارب 1,200 برميل نفط مكافئ، وتفادي أكثر من 522 ألف طن متري من انبعاثات الكربون الضارة، أي ما يساوي الأثر البيئي لزراعة أكثر من 8,600 شتلة سنويًا.

كما يأتي هذا المشروع كأحد المشاريع التي تعمل عليها "ترشيد" بالتعاون مع العديد من الجهات الحكومية مثل الوزارات والجامعات والمساجد وغيرها، بهدف تقديم حلول وخدمات كفاءة الطاقة في القطاع الحكومي وغيره من أجل الرفع من كفاءة الطاقة وخفض استهلاكها.
المزيد من المقالات