15 مليون ريال مبيعات "القرطاسيات" في عشرة أيام

15 مليون ريال مبيعات "القرطاسيات" في عشرة أيام

السبت ٢٢ / ٠١ / ٢٠٢٢
أكد أصحاب محال مستلزمات مدرسية أن عودة المدارس أنعشت محال القرطاسية بنسبة 60 %، فيما بلغت المبيعات خلال العشرة أيام الماضية نحو 15 مليون ريال، نتيجة للإقبال على الشراء، لا سيما من تلاميذ المرحلة الابتدائية، مشيرين إلى ان عودة المدارس بمثابة "ردة الروح" لأصحاب القرطاسيات بعد تراكم الإيجارات والمصروفات دام عامين بعد توقف المدارس نتيجة جائحة كورونا. وقال صاحب محال مستلزمات مدرسية بالمنطقة الشرقية، خالد باوزير: إن عودة المدارس خاصة المرحلة الابتدائية أنعشت محال القرطاسية خلال العشرة أيام الماضية، إذ حققت المكتبات المدرسية نحو 15 مليون ريال مبيعات، نتيجة للإقبال على الشراء. وأضاف باوزير: إن محال القرطاسية استعدت جيدا لتوفير المستلزمات الدراسية، مشيرا إلى أن المكتبات عانت خلال عامين متواصلين من أزمة "كوفيد-19"، فيما أدت عودة المدارس خلال الأيام الحالية إلى "ردة الروح"، خاصة بعد تراكم الإيجارات والمصروفات على المكتبات. وأشار إلى أن مستلزمات المرحلة المتوسطة والثانوية قليلة مقارنة بالمرحلة الابتدائية، التي تنعش القرطاسيات، وتؤدي إلى حراك في الأسواق التجارية، معربا عن أمله في ألا تنقطع الدراسة مرة أخرى لا سيما مع زيادة الإصابات بحالات كورونا مرة أخرى، وشكوك حول تأجيل الدراسة. وتوقع أن تتضاعف القوة الشرائية في الأيام المقبلة لتتجاوز المبيعات 15 مليون ريال في حال تراجع إصابات كورونا، خاصة أن الطلاب سيقبلون على شراء المستلزمات الدراسية لعدم توافرها لديهم منذ عامين, وأشار إلى أن الحقائب المدرسية والأقلام كانت الأكثر مبيعا خلال العشرة أيام الماضية، متوقعا تحقيق عوائد مرتفعة للقرطاسيات خلال تلك الفترة لا سيما بعد انقطاع لمدة عامين. وقال صاحب محال مستلزمات مدرسية بالمنطقة الشرقية، عبدالله الغامدي: إن أسواق المكتبات المدرسية انتعشت في العشرة أيام الماضية، بعد قرار رجوع طلاب المرحلة الابتدائية إلى المقاعد الدراسية حضوريا، مشيرا إلى أن المستلزمات الدراسية متوافرة بالأسواق. وأضاف الغامدي: إن نسبة الإقبال بلغت في الأيام الماضية نحو 60 %، مشيرا إلى أن أصحاب القرطاسيات سيعوضون خسائرهم التي تكبدوها خلال أزمة كورونا وإيقاف المدارس لمدة عامين
المزيد من المقالات