تعكس كرم الضيافة.. «مجموعة بوتيك» وجهة سياحية وثقافية رائدة

تعكس كرم الضيافة.. «مجموعة بوتيك» وجهة سياحية وثقافية رائدة

الخميس ٢٠ / ٠١ / ٢٠٢٢


- يحرص ولي العهد على تعزيز مكانة المملكة دولياً كوجهة سياحية


- تشغيل سلسلة من القصور التاريخية الشهيرة وتحويلها إلى فنادق فائقة الفخامة

- فريق خدمة مخصص لكل ضيف على مدار الساعة في "مجموعة بوتيك"

- "مجموعة بوتيك" تساهم في بناء اقتصاد مستقبلي متنوع ومستدام

أعلن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد، عن إطلاق "مجموعة بوتيك"، التي تهدف إلى تطوير وإدارة وتشغيل سلسلة من القصور التاريخية والثقافية الشهيرة في المملكة وتحويلها إلى فنادق بوتيك فائقة الفخامة.

و يحرص سمو ولي العهد بإطلاقه لـ "مجموعة بوتيك"، على تعزيز مكانة المملكة إقليمياً ودولياً كوجهة سياحية وثقافية رائدة.

ويواصل صـندوق الاستثمارات العامــة بقيادة سموه تحقيـق مسـتهدفاته الاستثمارية محلياً وعالمياً، عبر إطلاق قطاعات واعدة، منها قطاعي السياحة والضيافة تماشياً مع رؤيــة المملكـة 2030 التي تهدف لنمو الاقتصاد السعودي وتنويع مصادره.

ويأتي إطلاق "مجموعة بوتيك" في سياق حرص واهتمام سمو ولي العهد بالحفاظ على التراث الوطني والثقافة السعودية وتعزيزها وتطويرها تماشياً مع رؤية المملكة 2030.

وتتبنى "مجموعة بوتيك" نهجاً فريداً وعصرياً لإثراء تجربة الضيافة فائقة الفخامة في المملكة، عبر توفير مواقع للإقامة الفاخرة والخدمات ذات المستوى الراقي، لترسيخ سمعة المملكة المتنامية كإحدى أبرز وجهات السياحة والضيافة في المنطقة

وتضع "مجموعة بوتيك" معايير جديدة لقطاع الضيافة فائقة الفخامة بهدف إثراء هذ القطاع والوصول إلى فئات مستهدفة تبحث عن التجارب الحصرية.

وتقدم "مجموعة بوتيك" ضمن خدماتها الأساسية فريق خدمة مخصص مكون من مساعد شخصي وموظف بروتوكول وشيف خاص لتقديم خدمات شخصية لكل ضيف على مدار الساعة.

وتعكس "مجموعة بوتيك" الموروث الثقافي ومفاهيم الأصالة وكرم الضيافة التي تتميز بها الثقافة السعودية، ممزوجة مع نمط الحياة العصرية للمملكة، لتوفر فرصة للزوار لاستكشاف القصص التاريخية والبعد الثقافي الذي يميز فنادقها والمناطق المحيطة بها.

كما تساهم في الحفاظ على التراث الوطني والثقافة السعودية وتعزيزها من خلال تطوير وإدارة وتشغيل سلسلة من القصور التاريخية التي شهدت فيها المملكة محطات تحكي تاريخيها للأجيال.

و تسعى لخلق ارتباط بين قصص القصور التاريخية وبين تجربة الضيافة والإقامة في فنادقها، لتحقق بذلك تجربة ضيافة بروح ثقافية.

وضمن جهود صندوق الاستثمارات العامة في تعزيز قطاعي السياحة والضيافة، تساهم "مجموعة بوتيك" في بناء اقتصاد مستقبلي متنوع ومستدام، بما يتماشى مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 الساعية إلى تنويع الاقتصاد السعودي وزيادة نمو الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي ودعم القطاعات الواعدة

ويأتي إطلاق "مجموعة بوتيك" بما يتماشى مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 لتنويع الاقتصاد السعودي ونمو الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي عبر دعم القطاعات الجديدة الواعدة في المملكة، منها قطاعي السياحة والضيافة.

وتقدم "مجموعة بوتيك" معايير جديدة تدعم تنويع خدمات الضيافة والسياحة في السوق السعودي، مما يعزز مكانة المملكة إقليمياً ودولياً كوجهة سياحية وثقافية رائدة.
المزيد من المقالات