خبراء: القراصنة يمثلون التهديد الأكبر للشركات العالمية

خبراء: القراصنة يمثلون التهديد الأكبر للشركات العالمية

الثلاثاء ١٨ / ٠١ / ٢٠٢٢


يرى رؤساء تنفيذيون وخبراء أمنيون في مختلف أنحاء العالم، أن الهجمات الإلكترونية تشكل الخطر الأكبر بالنسبة للشركات، وذلك وفقا لدراسة عالمية.


وفي تقرير لمقياس المخاطر نشرته شركة التأمين على الشركات (إيه جي سي إس) التابعة لشركة التأمين العملاقة "أليانز"، أشارت الشركة إلى القراصنة الإلكترونيين الإجراميين باعتبارهم التهديد الأكبر للشركات العالمية.

واستطلعت الشركة آراء 2650 شخصا من المهنيين في 89 بلدا في الخريف الماضي.

وشمل ذلك أكثر من 1200 مدير تنفيذي من الشركات الكبرى التي تبلغ مبيعاتها السنوية أكثر من 500 مليون دولار، بما في ذلك خبراء شركة "أليانز"، فيما علمت الشركة أنه حتى الاحتياطات الأمنية الجيدة للغاية في مجال تكنولوجيا المعلومات لا تحمي بنسبة 100% من هجمات القراصنة.

وقال مدير الشركة ينس كريكهان إن "الشركات تستثمر الكثير من الأموال في زيادة تطوير أمن تكنولوجيا المعلومات، لكننا ما زلنا نجد أن المهاجمين يمكنهم الاختراق والتسبب في اضرار هائلة للشركات في بعض الاحيان"، فيما تتفق الدراسة الاستقصائية للشركة مع تحليلات أخرى بشأن الجريمة السيبرانية.
المزيد من المقالات