الإرياني: استهداف الإمارات جريمة حرب وتصعيد خطير

الإرياني: استهداف الإمارات جريمة حرب وتصعيد خطير

الاثنين ١٧ / ٠١ / ٢٠٢٢


أكد معمر الإرياني، وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني، أن استهداف مليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران للأعيان المدنية في دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، جريمة حرب، وعمل تصعيدي خطير يؤكد من جديد خطرها كذراع للحرس الثوري الإيراني، ومخاطر فرض سيطرتها على الخريطة اليمنية على أمن واستقرار وحاضر ومستقبل المنطقة.


واستنكر "الإرياني" الأعمال الإجرامية لمليشيا الحوثي الإرهابية من هجمات على الأعيان المدنية في دول الجوار واختطاف ومهاجمة السفن، في ممرات الملاحة الدولية، معلقا: "نعبر عن تضامننا الكامل مع أشقائنا في دولة الإمارات العربية المتحدة ووقوفنا مع حقهم في اتخاذ الإجراءات الكفيلة بحماية أمن واستقرار بلادهم".

ولفت إلى أن الاعتداءات على خطوط الملاحة الدولية والأعيان المدنية في السعودية والإمارات العربية المتحدة، تؤكد أن كلفة الإرهاب الحوثي تزداد يوما بعد يوم، وأنه لن يتوقف عند حدود بلداننا، وسيدفع ثمنه العالم أجمع.

وأضاف: "على الأشقاء والأصدقاء العمل على دعم الحكومة في معركة استعادة الدولة، وبتر الذراع الإيرانية في اليمن دون تأخير، مبينا أن المجتمع الدولي والأمم المتحدة مطالبين بمغادرة مربع الصمت، وتجاوز لغة الإدانة".

كما طالب بالتحرك الجاد لوقف الإرهاب الإيراني الذي يزعزع أمن واستقرار المنطقة عبر مليشياته الطائفية، والعمل على تصنيف مليشيا الحوثي منظمة إرهابية ومحاكمة قياداتها في محكمة الجنايات الدولية باعتبارهم "مجرمي حرب".
المزيد من المقالات