عاجل

«العمل الدولية» تتوقع تقليل الوظائف بـ 52 مليون في 2022

«العمل الدولية» تتوقع تقليل الوظائف بـ 52 مليون في 2022

الاثنين ١٧ / ٠١ / ٢٠٢٢


قالت منظمة العمل الدولية في تقرير اليوم الاثنين، إن انتعاش سوق الوظائف العالمية سيستغرق وقتا أطول مما كان يُعتقد من قبل، حيث من المنتظر أن تبقى معدلات البطالة أعلى من مستوياتها قبل كوفيد-19 حتى عام 2023 على الأقل وذلك بسبب عدم اليقين بشأن مسار الجائحة ومدتها.


وتقدر المنظمة التابعة للأمم المتحدة أن عدد الوظائف سيقل بما يعادل نحو 52 مليون وظيفة في 2022 مقارنة بمعدلات ما قبل كوفيد-19، وهو ما يصل إلى نحو مثلي التقديرات السابقة للمنظمة في يونيو حزيران 2021.

وأضافت أن الاضطرابات ستستمر في عام 2023 حيث سيكون هناك نحو 27 مليون وظيفة أقل، محذرة من انتعاش "بطيء وغير مؤكد" في تقريرها (العمالة العالمية والتوقعات الاجتماعية) لعام 2022.

وقال التقرير "آفاق سوق العمل العالمية تدهورت منذ آخر توقعات لمنظمة العمل الدولية، فالعودة إلى الوضع السابق على الجائحة ما زالت بعيدة المنال على الأرجح بالنسبة لكثير من دول العالم خلال السنوات المقبلة".

وأوضح جاي رايدر، مدير عام منظمة العمل الدولية، للصحفيين أن هناك عوامل عديدة وراء مراجعة المنظمة قائلا "العامل الأساسي هو استمرار الجائحة ومتحوراتها، وأبرزها أوميكرون".
المزيد من المقالات