«تونجا» تحت الرماد

«تونجا» تحت الرماد

الاحد ١٦ / ٠١ / ٢٠٢٢
انقطعت الاتصالات بمملكة تونجا جنوب المحيط الهادئ أمس، بعد ثوران بركان تحت الماء. وأدى الثوران الهائل لبركان «هونجا تونجا هونجا هاباي» مساء السبت، إلى حدوث موجات مد عاتية «تسونامي» وغطى تونجا بالغبار البركاني، وفقا لما قالته رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أردرن. موضحة أن ثوران البركان أدى إلى «قطع خطوط الاتصالات، ولكن حتى الوقت الراهن ليس هناك أي تقارير رسمية بشأن حدوث إصابات أو وفيات».

وأضافت إن الاتصالات لا تزال «محدودة جدا» في ظل تأثر الكابلات تحت المياه، بسبب انقطاع الكهرباء على الأرجح، وتعمل السلطات بشكل عاجل لاستعادة الاتصالات.


وقالت أردرن إن قوات الدفاع النيوزيلندية سترسل طائرة مراقبة اليوم إذا كانت الظروف مهيأة لذلك في المنطقة. وقالت: «للأسف إنه حتى هذه اللحظة الوضع غير مناسب للطائرات لتحلق هناك»، متابعة: تم رصد الرماد على ارتفاع 63 ألف قدم، ما يجعل الوضع غير آمن للطيران.
المزيد من المقالات