«التغذية السليمة».. أهم سبل تقوية الجهاز المناعي

«التغذية السليمة».. أهم سبل تقوية الجهاز المناعي

السبت ١٥ / ٠١ / ٢٠٢٢
الاهتمام بالجهاز المناعي، والحرص على تقويته، يُعدان من أهم وسائل الوقاية من الفيروسات والأمراض، وأوضحت أخصائي التغذية فيفيان وهبي أن من أبرز الأطعمة التي تعزز مناعة الجسم، الأطعمة الغنية بالبروتين والألياف والأحماض الأمينية والروبوتيك ومضادات الأكسدة والزنك وفيتامين «أ» و«سي» و«هـ».

وتنصح بتناول الثوم النيئ من خلال إضافته إلى طبق السلطة، لغناه بمادة الأليسين التي تحفز المناعة، موضحة أنه لابد من تناول الزبادي يوميا، لأنه داعم قوي للجهاز المناعي، ولأنه مصدر قوي للبروبيوتك الذي يحمي الجهاز الهضمي، ويقلل من فرص وصول البكتيريا في الأمعاء إلى مجرى الدم.


وتناول الأغذية الغنية بالبروبيوتك يقلل من نزلات البرد ويخفف من شدة الأعراض.

وأضافت: إن إضافة البذور مثل بذور عباد الشمس والشيا والكتان إلى السلطة اليومية، مصدر غني بفيتامين «هـ» ومضاد قوي للأكسدة ومحفز لجهاز المناعة، وأن تناول الشاي الأخضر وإضافة بعض من الزنجبيل الذي يعد مصدرا قويا لمضادات الأكسدة وغني بالفلافونويد، والزنجبيل يمكن إضافته في تحضير الوجبات، أو شربه مع الشاي الأخضر، كما أن تناول الفاكهة الحمضية مثل البرتقال والأناناس والكيوي «الجريب فروت» والجوافة، لغناها بفيتامين سي، مضاد قوي للأكسدة والفيروسات ويقوي جهاز المناعة.

وتابعت: لابد من التنوع في تناول الخضراوات الملونة، مثل الطماطم والفلفل الرومي الأحمر لغناه بلايكوبين مضاد للأكسدة، وتناول اللون الأصفر والبرتقالي الغني ببيتا كاروتين المضاد القوي للأكسدة، والغذاء المقوي للمناعة، مثل الجزر والفلفل الرومي الأصفر، والبرتقالي مثل البطاطا الحلوة واليقطين.

وأوضحت أن التغذية أساسية لتقوية المناعة، ولكن يجب اتباع عادات حياتية صحية لتقوية المناعة، مثل النوم بشكل كافٍ وممارسة اليوغا أو تمارين تهدئة الأعصاب، وتنظيم أوقات الطعام وشرب الماء بصورة جيدة.
المزيد من المقالات
x