بلينكن: بعيدون عن التوصل لـ«اتفاق» مع إيران

بلينكن: بعيدون عن التوصل لـ«اتفاق» مع إيران

السبت ١٥ / ٠١ / ٢٠٢٢
قال وزير الخارجية الأمريكية أنتوني بلينكن: إن إيران تواصل برنامجها النووي «بطرق بالغة الخطورة»، ونحن بعيدون عن احتمال التوصل إلى اتفاق، ولدينا القليل من الوقت لمحادثات فيينا.

وفي مقابلة مع إذاعة «إن بي آر» الأمريكية، قال بلينكن مشيرًا إلى الفرصة القصيرة لمحادثات فيينا: إيران نتيجة لكسر القيود المنصوص عليها في الاتفاق النووي تتعلم أشياء وتقوم بأعمال تجعل من الصعب جدًّا التراجع عنها.


وأضاف: «لدينا القليل جدا من الوقت، الفرصة قصيرة جدا، إيران تقترب أكثر فأكثر من اللحظة، التي يمكن فيها أن تنتج، خلال فترة زمنية قصيرة جدا، ما يكفي من المواد لصنع سلاح نووي».

وشدد على موقف الولايات المتحدة بشأن منع إيران من حيازة سلاح نووي، وقال: إن الاتفاق النووي كان قادرًا في السابق على «تحييد البرنامج الإيراني»، وأضاف «رغم بعدها لم تتراجع الأنشطة التخريبية الإيرانية في المنطقة، بل تتزايد».

وقال وزير الخارجية الأمريكي: إن هناك إمكانية لإحياء الاتفاق النووي في «الأسابيع المقبلة» وسيكون ذلك «أفضل» لأمن الولايات المتحدة وحلفائها وشركائها في المنطقة.

وهدد بلينكن بأنه إذا لم تثمر مفاوضات فيينا اتفاقا «فسنبحث في خيارات أخرى، بالتنسيق الوثيق مع الدول المعنية بما في ذلك شركاء الولايات المتحدة في أوروبا والشرق الأوسط».

وقال: «إن واشنطن ما زالت تفضل خيار العودة إلى الاتفاق النووي لكنها مستعدة للنظر في خيارات أخرى».

يأتي هذا بينما في وقت سابق، دعا أكثر من 100 جمهوري بمجلس النواب، خلال رسالة، إدارة بايدن إلى إيقاف المحادثات النووية مع إيران والتركيز على فرض عقوبات صارمة ضد طهران.
المزيد من المقالات
x