الكاظمي يتعهد بملاحقة عناصر داعش في العراق

الكاظمي يتعهد بملاحقة عناصر داعش في العراق

الخميس ٠٩ / ١٢ / ٢٠٢١
تعهد رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي القائد العام للقوات المسلحة، أمس الأربعاء، بملاحقة عناصر تنظيم داعش وإلحاق القصاص العادل بهم.

وقال الكاظمي خلال اجتماع موسع مع القيادات الأمنية من الجيش والشرطة والبيشمركة في قضاء مخمور: «نوجد اليوم في قضاء مخمور للاطلاع على أحواله، والوقوف على الخطط الأمنية الموضوعة لمواجهة التهديدات الإرهابية، والحيلولة دون تكرار الخرق الأمني الذي تعرض له من قِبل فلول عصابات داعش الإرهابية».


وأضاف: «من هنا ومن أرض المعركة، أقول للتنظيمات الإرهابية لا تتوهموا، نحن لكم بالمرصاد نلاحقكم واحدا واحدا وقياداتكم نصيدها واحدا تلو الآخر، ونلحق القصاص العادل بهم، والزمر المتشرذمة منكم هي تحت رصد أبطالنا في القوات الجوية وعلى الأرض، قواتنا بمختلف صنوفها تقف أمامكم بقوة وشجاعة». وشدد الكاظمي على أنه «لا مجال لعودة داعش مهما حاولت فلوله المهزومة، وقواتنا الأمنية متناسقة ومتآلفة وقوية، وتعمل يدا بيد في مواجهة الإرهاب، وليس هناك ما يسمى ببيئة آمنة أو حاضنة للإرهاب».

وكان الكاظمي وصل إلى قضاء مخمور بمحافظة أربيل على رأس وفد أمني يضم وزير الدفاع ورئيس الأركان وعددا من القيادات الأمنية، لمتابعة تداعيات الأحداث وملاحقة عناصر داعش.

وأعلنت خلية الإعلام الأمني في قيادة العمليات المشتركة العراقية أمس، انطلاق عملية مشتركة بين القوات العراقية وقوات البيشمركة لملاحقة عناصر تنظيم داعش.
المزيد من المقالات