333 طالباً يتنافسون في المرحلة الخامسة من أولمبياد إبداع 2022

333 طالباً يتنافسون في المرحلة الخامسة من أولمبياد إبداع 2022

الأربعاء ٠٨ / ١٢ / ٢٠٢١


أطلقت مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة"، بالتعاون مع وزارة التعليم، المرحلة الخامسة وقبل الأخيرة من الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي"إبداع 2022" الخاصة بالمعارض المركزية والورش التدريبية المصاحبة، التي تقام خلال الفترة من 6 إلى 17 ديسمبر 2021، لاختيار الأفضل من بينها للمشاركة في مرحلة التصفية النهائية لأولمبياد إبداع.


ويشارك في هذه المرحلة 333 من الطلبة المميزين بالمملكة، يمثلون 52 إدارة تعليم، تأهلوا من مرحلة تصفيات الإدارات التعليمية والتحكيم الإلكتروني للمشاريع، ويستعدون للمنافسة في المعارض المركزية التي تعد الخطوة ما قبل الأخيرة للتأهل للتصفيات النهائية في معرض إبداع للعلوم والهندسة "إبداع 2022"، ومنه لتمثيل المملكة دولياً بالولايات المتحدة في آيسف 2022.

وتصدرت مشاريع البيئة الخضراء والطاقة المتجددة والذكاء الاصطناعي مجالات مشاريع الطلاب في المعارض المركزية لأولمبياد إبداع 2022 التي ستقام في كل من الرياض، والدمام، وجدة.

وشهدت مرحلة تصفيات الإدارات التعليمية مشاركة لافتة من جميع مناطق المملكة، وتأهل منها 186 مشروعاً علمياً للبنات و147 للبنين، وتصدرت منطقة مكة المكرمة بعدد مشاريع بلغ 92 مشروعاً علمياً، تلتها المنطقة الشرقية بـ88 مشروعاً، ومنطقة الرياض بـ46 مشروعاً، ومنطقة المدينة المنورة بـ28 مشروعاً، ثم منطقة القصيم بـ19 مشروعاً فمنطقة عسير بـ16 مشروعاً، فمنظقة جازان بـ15 مشروعاً، ثم منطقة الباحة بـ9 مشاريع، ثم منطقة تبوك بـ7 مشاريع، فمنطقة نجران بـ6 مشاريع، تلتها منطقة الحدود الشمالية بـ4 مشاريع، ثم منطقة الجوف بمشروعين، وأخيراً منطقة حائل بمشروع واحد.

وتتضمن هذه المرحلة مقابلات فردية مع الطلبة من قبل أعضاء اللجنة العلمية ولجنة التحكيم من المختصين والخبراء، لاستعراض وتقييم وتحكيم المشاريع وتقديم الدعم العلمي لها، واختيار أفضل المشاريع في 22 مجالاً علمياً للانتقال إلى المرحلة السادسة من منافسات إبداع 2022 الخاصة بمعرض التصفية النهائية الذي سيقام في الرياض خلال الفترة من 2 إلى 5 فبراير 2022.

وأشادت "موهبة" بالشراكة المثمرة مع وزارة التعليم، ودورها في تهيئة الأجواء الملائمة للطلاب والطالبات في مراحل التعليم العام، بما يسهم في اكتشاف ورعاية ودعم الموهوبين والمبدعين السعوديين، وتنمية قدراتهم وتطوير مشاريعهم العلمية، داعية الطلاب والطالبات إلى سرعة التسجيل في الأولمبياد من خلال موقع المسابقة.
المزيد من المقالات
x