أويل برايس: رفع السعودية سعر النفط يشير للتفاؤل بشأن الطلب

تحدت المخاوف السوقية بالرغم من متحور «أوميكرون»

أويل برايس: رفع السعودية سعر النفط يشير للتفاؤل بشأن الطلب

الثلاثاء ٠٧ / ١٢ / ٢٠٢١
أكد موقع «أويل برايس» العالمي، المهتم بأسواق النفط، أن رفع المملكة العربية السعودية سعر البرميل الرسمي، يشكل إشارة تفاؤلية بزيادة الطلب مستقبلا، خاصة أنه يأتي بعد أيام قليلة من تثبيت منظمة الدول المصدرة للبترول وحلفائها المستقلين (أوبك بلس) للزيادة الشهرية المقررة في يناير المقبل، بواقع 0.4 مليون برميل إضافي.

وأضاف الموقع في تحليل للخبيرة الاقتصادية «إيرينا سلاف»، والذي ترجمته صحيفة «اليوم»، مشيرا إلى أن هذه الخطوة تحمل دلالات كبيرة، خاصة أنها تأتي من أكبر دولة مصدرة للخام في العالم، وتؤكد أن الرياض لا تزال تتوقع طلبا قويا في سوقي الولايات المتحدة وآسيا الرئيسيين لها.


وأردف الموقع أنه وسط القلق المتزايد بشأن مسار الوباء بعد ظهور متحور«أوميكرون» من فيروس كوفيد 19، «ضخت المملكة العربية السعودية جرعة من الثقة في الأسواق»، من خلال رفع سعر البيع الرسمي للنفط العربي الخفيف الرائد، ليصل إلى أعلى مستوى له في عامين تقريبا.

ومن المقرر رفع سعر النفط العربي الخفيف، بداية من الشهر المقبل، مقابل 0.60 دولار أكثر للبرميل، مقارنة بالسعر الذي باعت المملكة به هذا الشهر للمشترين في آسيا، بينما سيصعد سعر النفط الخام السعودي المباع للولايات المتحدة أيضا، بما يتراوح بين 0.40 دولار و0.60 دولار للبرميل، اعتمادا على الدرجة. وسيتم خفض أسعار السوق الأوروبية، وهي سوق صغيرة نسبيا للنفط السعودي.

ولفت الموقع إلى أن هذا المستوى السعري أكثر بـ 3.30 دولار للبرميل من مؤشر عمان/ دبي. وأضاف أن هذا هو أعلى سعر للنفط العربي منذ أوائل عام 2020، في الأشهر التي سبقت تفشي الوباء.

وفي السياق ذاته، نقل الموقع عن متداولين قولهم إن «زيادات الأسعار لا تشكل مفاجأة كبيرة»، مشيرة إلى أن المملكة ليست قلقة بشأن متحور «أوميكرون» الذي تسبب في انخفاض أسعار النفط بأكثر من 10 دولارات في أواخر نوفمبر، مع انخفاض سعر خام برنت عند نقطة واحدة إلى أقل من 70 دولارا لكل برميل.

ونقل الموقع عن أمين الناصر، الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو، الشهر الماضي تأكيده بأنه «متفائل جدا» بشأن الطلب على النفط، وفقا لحوار أجراه مع شبكة «بلومبرغ»، مضيفا أن السوق «بالغت في ردة فعلها تجاه الأخبار المتعلقة بانتشار المتحور الجديد من فيروس كورونا».

وقال تحليل «أويل برايس»: «مع ذلك، فمنذ ذلك الحين، يبدو أن التحديثات حول المتحور الجديد متفائلة بحذر، حيث لم يتم الإبلاغ عن أي وفيات منه حتى الآن، على الرغم من الانتشار السريع الذي تم رصده، كما أن معدلات الاستشفاء لم تصعد بصورة كبيرة، مثلما حدث مع المتحورات السابقة».

جدير بالذكر، أن النفط صعد في السوق العالمية أيضا، بعد انتشار أخبار رفع الأسعار وزيادة الإنتاج، حيث وضع المتداولون في اعتبارهم بالفعل إمكانية استمرار أوبك بلس في تثبيت زيادات الإنتاج، قبل إصدار القرار رسميا.
المزيد من المقالات