المملكة تستعرض تجربتها الرائدة في مكافحة الفساد

المملكة تستعرض تجربتها الرائدة في مكافحة الفساد

الثلاثاء ٠٧ / ١٢ / ٢٠٢١
شاركت المملكة العربية السعودية ممثلةً بهيئة الرقابة ومكافحة الفساد "نزاهة" اليوم، في المؤتمر الدولي الثالث الذي نظمته هيئة مكافحة الفساد في دولة فلسطين افتراضيًا بعنوان "تدابير الوقاية من الفساد في القطاع العام".

واستعرض مساعد رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد للتعاون الدولي الدكتور ناصر بن أحمد أبا الخيل تجربة المملكة الرائدة في مكافحة الفساد، مبينًا أن المملكة بادرت بإطلاق مبادرة الرياض الرامية إلى إنشاء شبكة عمليات عالمية لسلطات إنفاذ القانون المعنية بمكافحة الفساد، والهادفة إلى إنشاء منصة عالمية لتسهيل تبادل المعلومات بين سلطات إنفاذ القانون المعنية بمكافحة الفساد، وإطلاق برنامج لبناء القدرات داخل الشبكة لمنسوبي سلطات مكافحة الفساد، موضحًا أن أكثر من 45 دولة انضمت للشبكة منذ تدشينها شهر يونيو من العام الجاري، حيث اختيرت المملكة بتعيينها نائبًا لرئيس الجمعية العامة ونائبًا لرئيس اللجنة التوجيهية للشبكة.


وأعلن أبا الخيل قيام المملكة مطلع الشهر الجاري بتعديل نظام مكافحة الرشوة، وذلك لتجريم رشوة الموظف العمومي الأجنبي بشكل يتوافق مع المادة 16 من اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد.

يذكر أن المؤتمر يصادف اليوم العالمي لمكافحة الفساد، ويأتي انطلاقًا من مشاركة المملكة المجتمع الدولي للاحتفاء بهذا اليوم، وسعيًا من هيئة الرقابة ومكافحة الفساد في تفعيل الشراكة الدولية الخاصة بالاتفاقيات في مجال حماية النزاهة، ومكافحة الفساد، من خلال تنظيم الدول الأطراف المؤتمــرات الإقليمية والدولية، لتعزيز التعـاون وتبادل الخبرات في مجال مكافحة الفساد.
المزيد من المقالات