تأصيل «الوسطية» والثورة الرقمية في العدد «44» من «الحوار»

تأصيل «الوسطية» والثورة الرقمية في العدد «44» من «الحوار»

الثلاثاء ٠٧ / ١٢ / ٢٠٢١
أصدر مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني العدد الرابع والأربعين من مجلته الدورية «الحوار»، وهي مجلة فكرية فصلية ثقافية تهتم بالمواضيع والقضايا الفكرية والثقافية التي لها علاقة بموضوعات الحوار.

وتضمن العدد الذي يأتي استمرارا لجهود المركز في تطوير أدواته ورسائله الإعلامية والثقافية والنشر لديه، أبرز القضايا والمواضيع الحوارية التي تناولها المركز خلال الفترة الماضية، ومنها «الهوية الوطنية ضرورة لتعزيز الوحدة الوطنية وحماية النسيج الاجتماعي»، و«صياغة العقل العربي.. مهمة صانع القرار.. المملكة أنموذجا»، وندوة العدد حول الثورة الرقمية وطرق استدراج الشباب العربي في التنظيمات الإرهابية، ودور معهد «اعتدال» في تأصيل وتعزيز قيم الوسطية والتسامح وتقبل الآخر والتعايش معه.


وتعد «الحوار» إحدى الأدوات الاتصالية الفاعلة التي يستثمرها المركز في تعزيز الرؤى الحوارية والتصورات المختلفة، من خلال الأفكار التي يطرحها الكتاب المشاركين في العدد لتعزيز قيم الوسطية والاعتدال والتعايش المجتمعي والتلاحم الوطني.
المزيد من المقالات
x