الإعلام الصيني ينفي تقارير بشأن حظر الصادرات الليتوانية

الإعلام الصيني ينفي تقارير بشأن حظر الصادرات الليتوانية

الاثنين ٠٦ / ١٢ / ٢٠٢١
نفت وسائل الإعلام الحكومية الصينية تقارير تفيد بمنع دخول الصادرات الليتوانية فعليا، مع تصاعد التوترات بين البلدين بسبب تايوان.

ووفقا لوكالة "بلومبرج" للأنباء، أفادت وسائل الإعلام المحلية في ليتوانيا بأنه تم منع بعض الصادرات من دخول الصين، حيث وصف وزير خارجية ليتوانيا الأسبوع الماضي حذف بلاده من نظام الإقرارات الجمركية الإلكترونية الصيني بأنه "عقوبات غير معلنة".


ومع ذلك، ذكرت صحيفة جلوبال تايمز الصينية التي تصدر باللغة الإنجليزية أن السلع الليتوانية لا تزال مدرجة على قائمة معتمدة وأن ليتوانيا ظلت في النظام حتى 5 ديسمبر، وذلك نقلا عن عدة مصادر مطلعة بشأن الجمارك الصينية والقطاع.

وقالت صحيفة "ذا بيبر" الصينية المملوكة للدولة، في تقرير يوم السبت أن ليتوانيا لا تزال في نظام الجمارك، نقلا عن مصدر لم تكشف عنه.

ومع ذلك، لم ترد وزارة التجارة الصينية والإدارة العامة للجمارك على الفور اليوم الإثنين على طلبات مرسلة عبر الفاكس للتعليق.

وقالت جلوبال تايمز إن بعض المستوردين يحاولون التنويع بعيدا عن ليتوانيا بسبب التوترات السياسية.

وسحبت الصين سفيرها في آب/أغسطس من ليتوانيا، ثم خفضت العلاقات الدبلوماسية مع ليتوانيا الشهر الماضي، ما أدى إلى تصاعد التوترات بعد أن سمحت الدولة الأوروبية لتايوان بفتح مكتب تمثيلي بها، وهو أمر تعتبره الصين لا يحترم سيادتها.
المزيد من المقالات
x