أتلتيكو مينيرو يتوج بطلا للدوري البرازيلي للمرة الثانية في تاريخه

أتلتيكو مينيرو يتوج بطلا للدوري البرازيلي للمرة الثانية في تاريخه

الجمعة ٠٣ / ١٢ / ٢٠٢١
توج أتلتيكو مينيرو مسيرته الناجحة في الموسم الحالي بإحراز لقب الدوري البرازيلي لكرة القدم اثر فوزه الثمين 3 / 2 على مضيفه باهيا مساء الخميس في المباراة المؤجلة بينهما من المرحلة الـ32 بالمسابقة.

كما فاز جريميو على ساو باولو 3 / صفر في مباراة أخرى بالمرحلة الـ35 من المسابقة.


وحسم أتلتيكو مينيرو اللقب قبل آخر مباراتين له في المسابقة هذا الموسم حيث رفع رصيده إلى 81 نقطة من 36 مباراة بفارق 11 نقطة أمام فلامنجو صاحب المركز الثاني ، والذي خاض 35 مباراة فقط حتى الآن.

واستعاد أتلتيكو مينيرو بذلك اللقب البرازيلي الغائب عنه منذ خمسة عقود حيث سبق للفريق أن أحرز لقبه الوحيد السابق في البطولة عام 1971 .

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي ثم تقدم باهيا بهدفين سجلهما لويز أوتافيو وجيلبرتو أوليفيرا سوزا في الدقيقتين 62 و66 قبل أن يقلب أتلتيكو النتيجة لصالحه بثلاثة أهداف في غضون خمس دقائق وسجلها هالك من ضربة جزاء في الدقيقة 73 وماركوس دا سيلفا كينو في الدقيقتين 74 و78 .

واستعاد جريميو نغمة الانتصارات في المسابقة بفوز كبير على ساو باولو بثلاثة أهداف نظيفة سجلها تياجو سانتوس ودييجو باربوسا وجوناتا روبرت في الدقائق 23 و68 و90 .

وأثمرت تعاقدات أتلتيكو مينيرو خلال 2021 لتدعيم صفوف الفريق حيث لعب المهاجم هالك دورا مهما في فوز الفريق باللقب بعدما عاد إلى اللعب في الدوري البرازيلي بالتعاقد مع أتلتيكو في كانون ثان/يناير الماضي قادما من الدوري الصيني.

ورفع هالك 35/ عاما/ ، الذي احترف في أوروبا من قبل ، رصيده إلى 18 هدفا في صدارة قائمة هدافي البطولة هذا الموسم علما بأنه صنع سبعة أهداف أخرى لزملائه في الموسم الحالي.

وتضمنت تعاقدات أتلتيكو أيضا في 2021 ضم اللاعب دييجو كوستا الذي تألق سابقا في هجوم أتلتيكو مدريد الإسباني وتشيلسي الإنجليزي.
المزيد من المقالات
x