«الوطني لمكافحة التصحر» يصدر تصاريح المخيمات للجهات الحكومية والأفراد

«الوطني لمكافحة التصحر» يصدر تصاريح المخيمات للجهات الحكومية والأفراد

الأربعاء ٠١ / ١٢ / ٢٠٢١
 أعلن المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر عن إصدار تصاريح المخيمات للجهات الحكومية والأفراد في أراضي الغطاء النباتي والمتنزهات الوطنية عن طريق إدارات تنمية الغطاء النباتي في المناطق، وإدارات المتنزهات الوطنية، وفروع وزارة البيئة والمياه والزراعة، وذلك وفقًا للشروط والضوابط المنظمة لذلك.

ويمنح المركز تصاريح التخييم للأفراد والجهات الحكومية بسهولة، مع مراعاة التزام حامل التصريح بالضوابط والاشتراطات الضرورية للتخييم وفقًا للوائح والأنظمة الصادرة من الجهات ذات العلاقة ونظام البيئة ولوائحه التنفيذية، مثل الحفاظ على الغطاء النباتي ونظافته، وتجنب السلوكيات غير الحضارية أثناء التخييم وبعده، وغيرهما من الضوابط.


ووضع المركز مجموعة من الشروط للحصول على التراخيص للجهات والأفراد، منها أن يكون تحديد موقع التخييم تحت إشرافه، وكذلك توفير أدوات الأمن والسلامة بحسب متطلبات الدفاع المدني مع مراعاة اشتراطات الجهات ذات العلاقة، فضلًا عن توافر هوية وطنية أو إقامة نظامية للأفراد، وختم رسمي على نموذج طلب التصريح للجهات.

كما اشترط المركز مجموعة من الضوابط العامة، تضمنت ألا تزيد مدة التخييم على ثلاثة أشهر، وأن تكون المساحة 5000م2 للأفراد و25,000م2 للجهات بحد أقصى، إضافة إلى المحافظة على الغطاء النباتي في مواقع التخييم، والابتعاد عن السلوكيات الضارة مثل الرعي والصيد والاحتطاب، وعدم استخدام المخيمات لأي أغراض غير التخييم، مع اتباع النظام الخاص بالمتنزه أو الموقع مكان التخييم.

ويأتي إصدار تصاريح التخييم من قبل المركز بضوابطه واشتراطاته العامة والخاصة، في إطار تنظيم نشاط التخييم، وتنمية وتطوير السياحة المستدامة في المملكة بما لا يؤثر على الغطاء النباتي وتنوعه، إضافة إلى تحسين جودة الحياة عبر الارتقاء بالخدمات المقدمة.

وتجدر الإشارة إلى أن المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر يهدف إلى حماية وتنمية مواقع الغطاء النباتي واستدامتها والمحافظة عليها وتذليل التحديات التي تواجهها في مختلف مناطق المملكة، فضلًا عن الكشف عن التعديات ومكافحة الاحتطاب، والمحافظة على الموارد الطبيعية والتنوع الأحيائي.
المزيد من المقالات
x