وزراء وصناع قرار وقادة أعمال في المملكة والخليج يشاركون في احتفالية غرفة الشرقية

بمناسبة مرور 70 عاما على تأسيسها

وزراء وصناع قرار وقادة أعمال في المملكة والخليج يشاركون في احتفالية غرفة الشرقية

الاثنين ٢٩ / ١١ / ٢٠٢١
تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، أمير المنطقة الشرقية، تحتفل غرفة الشرقية مساء الأحد المقبل بمرور 70 عاما على تأسيسها، ويشارك في الاحتفالية عدد من الوزراء والمسئولين وصناع قرار وقادة قطاع الأعمال في المملكة والخليج العربي.

مشاركة واسعة


وقال رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية، عبدالحكيم بن حمد العمار الخالدي، إن الغرفة حرصت على مشاركة واسعة في احتفاليتها بمرور 70 عاما على تأسيسها، فوجهت الدعوة إلى نحو 1000 شخصية من وزراء ومسئولين وصناع قرار ورؤساء وأعضاء غرف تجارية وقادة أعمال في المملكة ودول مجلس الخليجي، وأشار إلى أن الغرفة تحتفل بسبعين عاما من العطاء والريادة والتميز في خدمة الاقتصاد الوطني وقطاع الأعمال من أبناء المنطقة الشرقية.

تاريخ المنطقة

وأضاف: الاحتفال بمناسبة تأسيس غرفة الشرقية، هو احتفال لكل أبناء المنطقة الشرقية، فهو يحكي تاريخها وإنجازاتها طوال السبعين عاما الماضية، وما واجهته من تحديات وما استخدمته من آليات وأدوات في التعاطي مع حركة التطور الاقتصادي التي تمر بها المملكة والمنطقة عاما بعد الآخر.

عرفان وتقدير

ولفت إلى أن هذه الاحتفالية تأتي عرفانا وتقديرا لدور غرفة الشرقية ومن أسسوا بنيانها ووضعوا قواعد بداياتها وصاغوا إستراتيجية انطلاقتها، فكانت ولا تزال الغرفة النموذج في المملكة والمنطقة الخليجية.

صياغة المبادرات

وأكد أن غرفة الشرقية سباقة في صياغة المبادرات وتقديم البرامج المستدامة ولها سجل مشرف وثري بالخبرات والعطاء، وشكلت منذ تأسيسها نموذجا للتعاون الإيجابي ومنصة للتواصل مع كافة الجهات، فهيأت البيئة الاقتصادية أمام قطاع الأعمال، ما مكنه من الإسهام الفعال في مسيرة النمو والتنمية على مر السنين، وأن الاحتفال يجسد مراحل النهضة الاقتصادية التي عاصرتها المنطقة الشرقية، لافتا إلى الدور الكبير الذي تؤديه الغرفة في دعم توجهات الدولة الاقتصادية وكيفية تجاوب قطاع الأعمال بالمنطقة الشرقية معها.
المزيد من المقالات