متابعة مكثفة لمنع وصوله.. المملكة خالية من متحور «أوميكرون»

«التنشيطية» هامة في ظل الطفرات المتسارعة للوباء

متابعة مكثفة لمنع وصوله.. المملكة خالية من متحور «أوميكرون»

الاثنين ٢٩ / ١١ / ٢٠٢١
أكدت هيئة الصحة العامة «وقاية» عدم رصد أي حالات لمتحور كورونا الجديدة أوميكرون»، بالمملكة، مشيرة إلى تكثيف المتابعة والرصد محليا ودوليا، لضمان عدم وصول الفيروس إلى البلاد. من جهته، أكد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة د. محمد العبدالعالي، أن متحور فيروس كورونا الأخير «أوميكرون» تم تصنيفه كمثير للقلق من منظمة الصحة العالمية، مشيرا إلى أن نشوء التفشيات وظهور المتحورات نتيجة للتهاون في تطبيق الإجراءات الاحترازية، وعدم الحصول على اللقاحات.

المنحنى الوبائي


وأوضح «العبدالعالي»، خلال المؤتمر الصحفي لمستجدات فيروس كورونا الذي عقده يوم أمس بمشاركة المتحدث الأمني لوزارة الداخلية العقيد طلال الشلهوب والمتحدث الرسمي لوزارة الحج والعمرة م. هشام عبدالمنعم سعيد والرئيس التنفيذي لهيئة الصحة العامة «وقاية» د. عبدالله القويزاني، أن عدد جرعات لقاحات كورونا المعطاة في المملكة تجاوزت الـ47 مليونا إضافة إلى تحصين 22.3 مليون شخص بجرعتين لقاح.وشدد على أهمية تلقي الجرعة التنشيطية، مشيرا إلى أن أعراضها مثل الجرعات الأخرى السابقة، خفيفة ولا تتجاوز اليومين. وأضاف إن هناك استقرارا في المنحنيات الوبائية في المملكة ولا بد من الاستمرار في الاحترازات واستكمال اللقاحات للحفاظ على سلامة الجميع.

وأعلن «العبدالعالي» تسجيل 24 ‏حالة جديدة لفيروس كورونا، ليصبح إجمالي عدد الحالات المؤكدة في المملكة 549.695 حالة، منها 48 «حرجة»، مشيراً إلى أن عدد المتعافين -ولله الحمد- وصل إلى 538.856 حالة، بإضافة 32 حالة تعافٍ جديدة، كما بلغ عدد الوفيات 8833 بإضافة حالة وفاة جديدة.

إجراءات الوقاية

وأوضح الرئيس التنفيذي لهيئة الصحة العامة «وقاية» د. عبدالله القويزاني أن طبيعة الفيروسات هي التحوّر الدائم، وفيروس «أوميكرون» صنف من منظمة الصحة العالمية كمتحور مثير القلق، وتم رصده في دول أفريقية ولم تسجل أي إصابة بالفيروس المتحور في المملكة.

وقال: نتابع ونرصد باستمرار نشوء أي متحورات على المستوى المحلي أو الدولي، وننصح بالالتزام بالإجراءات الاحترازية وجرعات اللقاح والجرعات التنشيطية، ونعمل على تقييم المخاطر على المستوى الدولي مع الجهات المعنية؛ لمنع وفادة «أوميكرون» وأي متحور آخر ومراجعة جميع البروتوكولات الوقائية.

توخي الحذر

من جهته شدد المتحدث الأمني لوزارة الداخلية العقيد طلال الشلهوب على توخي الحذر والاستمرار في تطبيق الإجراءات الاحترازية، مشيراً إلى أن المديرية العامة للجوازات بدأت في تمديد صلاحية الإقامات وتأشيرات الخروج والعودة من دون رسوم أو مقابل مالي إلى تاريخ 28/6/1443هـ الموافق 31/1/2022م، في إطار الجهود المتواصلة التي تتخذها حكومة المملكة للتعامل مع آثار وتبعات الجائحة العالمية.

وقال إن التمديد سيتم آليًا بالتعاون مع مركز المعلومات الوطني دون الحاجة إلى مراجعة مقار إدارات الجوازات أو مراجعة بعثات المملكة في الخارج.

وأضح أنه يتم تمديد صلاحية الإقامات وتأشيرات الخروج والعودة للمقيمين ممن هم خارج المملكة في الدول التي يتم تعليق القدوم منها نتيجة تفشي فيروس كورونا فيها، إلى تاريخ 28/6/1443هـ الموافق 31/1/2022م، باستثناء الذين استكملوا تلقي جرعتي لقاح كورونا داخل المملكة قبل مغادرتهم لها، وتمديد صلاحية تأشيرات الزيارة من قبل وزارة الخارجية للزائرين ممن هم خارج المملكة، من الدول التي يتم تعليق القدوم منها نتيجة تفشي فيروس كورونا فيها، إلى تاريخ 28/6/1443هـ الموافق 31/1/2022م.

وأشار إلى أن مخالفة الحجر المؤسسي يعرض المخالف إلى عقوبة 200 ألف ريال، أو السجن لمدة لا تزيد على سنتين أو بهما معاً، داعياً إلى الالتزام بالإجراءات الاحترازية والإبلاغ عن أي مخالفة في المواقع المغلقة والمفتوحة.

ضوابط العمرة

وقال المتحدث الرسمي لوزارة الحج والعمرة م. هشام سعيد إن الشرط الأول والأساس لجميع ضيوف الرحمن قبل إصدار التأشيرات هو أن يكون مستكملا لجرعات اللقاح والتحصين، ويسمح للمعتمرين القادمين من خارج المملكة بتأشيرات عمرة والمحصنين بإحدى جرعات اللقاح المعتمدة في المملكة، بالقدوم لأداء الزيارة والعمرة والصلوات حسب التصاريح الممنوحة لهم من تطبيق اعتمرنا، ولا حاجة لتطبيق الحجر المؤسسي على هذه الفئات.

وأضاف إن تطبيق إجراءات الحجر المؤسسي لمدة 3 أيام يكون للمعتمرين القادمين من خارج المملكة واستكملوا جرعات اللقاح المعتمدة من منظمة الصحة العالمية، مع إجراء فحص مخبري بعد مضي 48 ساعة، من فترة بدء الحجر المؤسسي، وفي حال ظهور النتيجة السلبية للفحص المخبري يمكنون من أداء مناسك العمرة.

تمديد صلاحية الإقامات والتأشيرات آليا دون رسوم

22.3 مليون شخص تلقوا جرعتي لقاح

«التحصين» شرط حصول معتمري الخارج على تأشيرات عمرة
المزيد من المقالات
x