سمعتنا فوق كل اعتبار!!

سمعتنا فوق كل اعتبار!!

الاحد ٢٨ / ١١ / ٢٠٢١
عندما تريد الحديث عن الهلال وبطولاته فيجب عليك في كتابتك أن تكون مختلفة في كل مضمونها لكي تستطيع مجاراة تلك البطولات، ولأن الهلال يستحق أن يكون ما يكتب عنه مختلفا، لأنه مختلف عن بقية الأندية المحلية، أما أن تكتب الكلمات المعتادة عن الزعيم فهذا لا يمكن أن يكون مقبولا في حقه أبدا.

في الهلال علامة فارقة، وهذه العلامة تواجد أكثر من نجم شاب تم إعطاؤهم الفرصة لأن يقولوا كلمتهم في نهائي قاري، ولو كان الوضع في ناد آخر غير الهلال فلا الإدارة ولا الجهازين الإداري والفني سيقبلون منح اللاعبين الشباب أمثال ناصر الدوسري ومتعب فرصة تمثيل الفريق بحجة قلة الخبرة وصغر السن، ليكون الهلال هو العلامة الفارقة في مثل هذا الحدث.


في الهلال تواجدت الثقة لدى اللاعبين طيلة لقاء النهائي الآسيوي، فلا الارتباك كان حاضرا بين اللاعبين، بل إنه من شدة الثقة بأنفسهم سجلوا الهدف الأول، وأربكوا خطوط بوهانج، وأشعلوا الجماهير في المدرجات، والأكثرية يبصمون ويؤكدون أنهم لم يتوقعوا تسجيل الهلال هدفه الأول في الثانية الحادية والعشرين.

في الهلال أعلنت الأفراح بل في أروقة الرياضة السعودية كلها، فالإنجاز لا يسجل فقط باسم الهلال بل باسم الوطن كله، نعم وقفنا مع الهلال وغدا نقف مع فريق آخر فكل الأندية عندما تمثلنا خارجيا تكون قلوبنا باسم الوطن ولا غير، أما التعصب الأعمى في قلوب البعض ضد بعض الأندية فليس له مكان عند حضور اسم الوطن بين الجميع وتصبح المساندة واجبة علينا جميعا، لدينا في قلوبنا مساحة كافية لحب أنديتنا والوقوف معها ومساندتها في كل المحافل فسمعة الرياضة السعودية فوق كل اعتبار.

alyousif8@hotmail.com
المزيد من المقالات
x