عاجل

«حقل».. روعة «المسابح» في قلب المياه الزرقاء

جمال شواطئها وضعها في مصاف المدن الأكثر جذبا للسياح

«حقل».. روعة «المسابح» في قلب المياه الزرقاء

السبت ٢٧ / ١١ / ٢٠٢١
تمتلك محافظة حقل العديد من المقومات السياحية، التي أهلتها لأن تكون في مصاف المدن الأكثر جذبا للسياح؛ لما تمتاز به من طبيعة بحرية وشواطئ، لا تمل العين البشرية من تأمل روعتها وجمال تنوعها الجغرافي، وبإطلالتها الرائعة على زرقة خليج العقبة المدهشة.

عنصر جذب


وحينما يأتي الحديث عن الطبيعة البحرية البكر، فإن بوصلة «البحر» تقود مباشرة إلى «مسابح حقل الشاطئية»، وتفرد مناخها باعتدال حرارة الأجواء، وتدني مستوى الرطوبة إلى مستويات قياسية مقارنة بباقي مدن المملكة الساحلية، الأمر الذي يدفع كثيرا من السياح لزيارتها والاستمتاع بطبيعتها، خاصة أن المسابح فيها تشكل العنصر الأهم من عناصر الجذب المكاني، فإلى الشمال منها يقع «مسبح القفيف» ذو التدرجات اللونية، والخلجان الجميلة، بشكله الهلالي وصفاء وعمق مياهه، التي تكتنز حدائق المرجان وتجتمع حولها مختلف الكائنات البحرية بألوانها البديعة.أنشطة بحريةكما تضم حقل مسبح «أم عنم»، الذي يعد من أقدم المسابح الشهيرة فيها، وأكثرها إقبالا لموقعه المميز داخل المحافظة، وإلى الجنوب من المحافظة يقع مسبح «جزيرة الوصل» الذي يستهوي الكثير من محبي مختلف الرياضات البحرية بما فيها الغوص، وغالبا ما يكون شاطئه مقرا لإقامة الفعاليات والأنشطة البحرية.
المزيد من المقالات
x