عمومية خيرية تاروت توافق على الخطة التشغيلية

عمومية خيرية تاروت توافق على الخطة التشغيلية

الخميس ٢٥ / ١١ / ٢٠٢١
بحضور جمع من الأعضاء المشتركين الذين سددوا اشتراكاتهم لعام 2020، عقدت جمعية تاروت الخيرية الجلسة العادية الخامسة والخمسين للجمعية العمومية، مساء الإثنين الماضي.

وافتتحت الجلسة بتلاوة آيات من الذكر الحكيم للمقرئ أكرم الحاجي، أعقبتها كلمة لرئيس مجلس الإدارة محمد الصغير، عبر فيها عن امتنانه وجميع أعضاء المجلس، بما حظيت به الجمعية من دعم لا يزال مستمرا من خلال الجمعيات العمومية.


وتطرق إلى أهم القرارات والإنجازات والمشاريع التي أنجزت من بعد الجمعية العمومية السابقة وحتى يومنا هذا، ‏داعيا المشاركين إلى ترشيح أنفسهم لمجلس الإدارة للعام القادم.

وقدم مشرف لجنة التدريب والتوظيف م. زهير الوحيد، في كلمة الأهالي، عدة مقترحات دعا فيها إلى أهمية تحويل العوز إلى عطاء، وتحويل الأسر المحتاجة إلى أسر منتجة، من خلال توجيههم بفتح مشاريع توفر جميع المستلزمات والمتطلبات التي يحتاجونها، وإتاحة نظام القروض بشروط ميسرة، كما اقترح توفير منح دراسية لأبناء تلك الأسر أو دورات تدريبية وورش عمل لمن لم يتسنَّ لهم الحصول على الفرص الدراسية.

وشهد الاجتماع نقاشا «ساخنا» بين أعضاء مجلس إدارة الجمعية والجمهور حول بعض التفاصيل الخاصة بسير أنشطة الجمعية وطرق الجمعية الاستثمارية ومجالاتها الراهنة والمستقبلية، إضافة إلى بعض الأفكار ذات الصلة بفاعلية لجان الجمعية.

وطرح الدبيسي بنود التصويت على الحضور التي انحصرت في اعتماد الميزانية لعام 2020 والخطة التشغيلية للعام القادم، بالإضافة إلى تأسيس عدة لجان دائمة، منها لجنة المشاريع واللجنة الاستشارية ولجنة المتابعة والخدمات ولجنة التدقيق والمراجعة الداخلية ولجنة التخطيط والتطوير ولجنة الاستثمار والتنمية المالية، وحظيت بالموافقة بأغلبية أصوات المشتركين.‏
المزيد من المقالات
x