"لجنة أزمة" لمعالجة أوضاع الاستثمارات السعودية بالسودان

"لجنة أزمة" لمعالجة أوضاع الاستثمارات السعودية بالسودان

الاحد ٢١ / ١١ / ٢٠٢١
أبدى مستثمرون سعوديون في السودان قلقهم من الأوضاع غير المستقرة التي يشهدها السودان حالياً وتأثيرها السلبي على الاستثمارات السعودية القائمة، وذلك بعد أن سادت أجواء من التفاؤل بشأن المستقبل الواعد للاستثمارات السعودية بالسودان في ظل المعطيات الاقتصادية والمالية الايجابية التي برزت مؤخراً.

وكانت هذه المخاوف محور مناقشات مطولة خلال اجتماع مجلس الأعمال السعودي السوداني في اتحاد الغرف التجارية السعودية ،والذي جرى خلاله بحث مستجدات الأحداث بالسودان وتأثيراتها المحتملة على الاستثمارات السعودية والخيارات المتاحة للتعامل مع التحديات التي تفرضها الأوضاع المستجدة.


وكشف رئيس مجلس الأعمال السعودي السوداني المهندس حسين بن سعيد بحري عن تشكيل " لجنة أزمة" للتعامل مع التحديات التي تواجه الاستثمارات السعودية في ظل الوضع الحالي تعقد اجتماعاتها بشكل أسبوعي وتتلقي الشكاوى وتعمل على التواصل مع كافة الجهات ذات الصلة،داعياً المستثمرين السعوديين بالسودان الذين تواجههم معوقات وتحديات للتواصل مع اللجنة من خلال البريد الالكتروني talmatroudi@fsc.org.sa: .

وأضاف "بحري" أن مجلس الأعمال رصد خلال الفترة الماضية عدد من التحديات والمعوقات التي تواجه المستثمرين السعوديين بالسودان جراء الأوضاع الراهنة وأن الخيارات مفتوحة للتعامل مع هذا الواقع بما فيها التحفظ مؤقتاً على الدخول في استثمارات جديدة،مشدداً على ضرورة حماية وتأمين الاستثمارات السعودية والعمل على حل المشكلات التي تواجهها لإطلاق دورها بشكل فاعل في دعم الاقتصاد السوداني، معرباً عن خالص تمنياتهم للسودان والشعب السوداني الشقيق بالاستقرار والنماء والازدهار.
المزيد من المقالات
x