غدا.. دعم دولي للمرضى في «عالمي السكري»

جهود كبيرة في المملكة لمواجهة تزايد انتشاره بين البالغين

غدا.. دعم دولي للمرضى في «عالمي السكري»

السبت ١٣ / ١١ / ٢٠٢١
يصادف غدا الأحد اليوم العالمي للسكري الذي يقام بالتزامن مع الذكرى المئوية لاكتشاف الأنسولين ويحمل شعارا يهدف إلى توفير الرعاية اللازمة لمرضى السكري، وتسليط الضوء على الهوة الشاسعة بين احتياجات المرضى وما هو متوافر لهم على أرض الواقع.

وأكد الأستاذ المساعد واستشاري السكري والأمراض المزمنة د. تركي المقبل، أن مرض السكري ومضاعفاته مسؤول عن 6.8 مليون وفاة حول العالم عام 2021، بما يعادل وفاة كل 5 ثوان، موضحا أن نسبة انتشاره عالميا في آخر إحصائية من الاتحاد الدولي للسكري قرابة 537 مليون مصاب حول العالم من البالغين بين 20 - 79 عاما، وبنسبة تقريبية تبلغ 10%، قائلا: هذا الرقم متوقع أن يصل إلى 643 مليون مصاب عام 2030، وإلى 784 مليون مصاب في عام 2045.


نسبة الانتشار

وأضاف: يوجد نحو 541 مليون شخص حول العالم في عام 2021 في مرحلة ما قبل السكري معرضون بنسبة كبيرة للإصابة بالمرض إذا لم يتداركوا الوضع، أما محليا، فنسبة انتشار السكري عالية جدا، ونعد من أعلى الدول في ذلك، وتختلف نسبة انتشاره باختلاف الدراسات المحلية وطرق اختيار المشاركين فيها، وإجمالا، تتراوح نسب انتشار السكري لدينا بين 20 - 30٪ من البالغين.

عوامل الإصابة

وتابع: العوامل المؤدية للسكري خصوصا النوع الثاني كثيرة، لكن يبقى أهمها عدم اتباع نمط حياة صحي، ونعني بذلك قلة الحركة وعدم الحرص على الأكل الصحي وزيادة الوزن، كما لوحظ في دراسات كثيرة ارتباط وثيق جدا بين زيادة الوزن والإصابة بالسكري من النوع الثاني، إذ بلغت معدلات السمنة لدى المصابين بالسكري من النوع الثاني نحو 90٪.

خطر السمنة

واستكمل حديثه قائلا: نظرا إلى انتشار نمط الحياة غير الصحي وازدياد نسب السمنة بين الأطفال، بدأ مرض السكري من النوع الثاني ينتشر بينهم، وهو الأمر الذي لم يكن مألوفا في السابق، فزيادة الوعي وحدها لا تكفي إذا لم يكن هناك دافع حقيقي للتغيير، لكني متفائل جدا بالمستقبل وبالبرامج الصحية والتحول الكبير في القطاع الصحي لدينا، وبالحراك الحالي في المملكة وبالدعم غير المحدود من القيادة الرشيدة، كل هذه الجهود ستؤدي بمشيئة الله إلى التغير في المجتمع واتباع نمط حياة صحي يقي بمشيئة الله من العديد من الأمراض.

537 مليون مصاب عالميا من البالغين بين 20 - 79 عاما

نمط الحياة غير الصحي والسمنة سببا انتشاره بين الأطفال
المزيد من المقالات
x